اللجنة الأولمبية الروسية تشن هجوما لاذعا على المشككين بإنجازات الرياضيين الروس في الأولمبياد

الرياضة

اللجنة الأولمبية الروسية تشن هجوما لاذعا على المشككين بإنجازات الرياضيين الروس في الأولمبياد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qy09

فتحت اللجنة الأولمبية الروسية النار على ادعاءات منتقديها اليوم الجمعة، بشأن وجود حالات تعاطي منشطات بين الرياضيين الروس خلال دورة الألعاب الأولمبية الصيفية الجارية "طوكيو 2022".

وكتبت اللجنة الأولمبية الروسية عبر حسابها الرسمي في "فيسبوك": "كم هي مخيفة انتصارتنا لبعض زملائنا، نعم. نحن هنا، في الأولمبياد عن استحقاق، سواء نال ذلك إعجاب البعض أم لا، ولكن ينبغي عليهم تعلم تقبل الخسارة، ليس للجميع هذا ضروري".

وأضافت: "تكرار المعزوفة القديمة بدأ، وعادت مجددا الأغنية بشأن المنشطات الروسية، شخصا ما يحرك بعناية البروباغاندا باللغة الإنجليزية، والتي يتصبب منها العرق في الطقس الحار في طوكيو من خلال أفواه رياضيين عانوا من الهزائم. لن نواسيكم. سنسامح من هم أضعف، الرب سيحاسب وبالنسبة لنا خير عون".

كما صرح رئيس جهاز الاستخبارات الخارجية الروسية، سيرغي ناريشكين، اليوم الجمعة لوكالة "تاس" بأن عالم الرياضة سئم من الحملة المسيسة ضد الرياضيين الروس.

وعادت العديد من الصحف الغربية لعادتها القديمة بتسليط الضوء على قضية "المنشطات في الرياضة الروسية" للتقليل من حجم الإنجازات التي يحققها الرياضيون الروس في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية "طوكيو 2022" الذين يشاركون تحت راية اللجنة الأولمبية الروسية بدلا من علم بلادهم نتيجة العقوبات التي فرضت بعد قرار محكمة التحكيم الرياضية "كاس" في الـ17 من ديسمبر الماضي، بحرمان الرياضيين الروس من المنافسة في المسابقات الدولية الكبرى تحت العلم والنشيد الوطنيين الروسيين لمدة عامين من تاريخ إصدار القرار أي حتى 16 ديسمبر 2022، بدعوى "التلاعب في بيانات مختبر موسكو لمكافحة المنشطات".

المصدر: اللجنة الأولمبية الروسية

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا