قائدة المنتخب الأمريكي تتحدى ترامب وترفض ترديد النشيد الوطني

الرياضة

قائدة المنتخب الأمريكي تتحدى ترامب وترفض ترديد النشيد الوطني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/m1hw

قادت ميغان رابينو "المثيرة للجدل" منتخب بلادها الولايات المتحدة إلى دور الثمانية من مونديال السيدات بتسجيلها هدفين من ركلتي جزاء في الفوز 2-1 على إسبانيا الاثنين الماضي.

ورغم ثنائيتها إلا أن رابينو تعرضت لانتقادات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسبب رفضها ترديد النشيد الوطني الأمريكي قبل المباراة أو وضع يدها على صدرها مثل باقي اللاعبات واكتفائها بعقد يديها خلف ظهرها.

وجاء رفض رابينو ترديد النشيد الوطني احتجاجا على وحشية الشرطة والتمييز ضد الأقليات في الولايات المتحدة، واعتراضا على الرئيس ترامب نفسه.

واعتبر ترامب ذلك أنه سلوك غير مناسب من اللاعبة الشهيرة وردّ عقب رفضها ترديد النشيد: "أولئك الذين يحتجون أثناء النشيد الوطني يجب ألا يكونوا في هذا البلد (الولايات المتحدة).

وركعت رابينو البالغة 33 عاما لأول مرة خلال النشيد الوطني في سبتمبر 2016، كإشارة للتضامن مع لاعبي كرة القدم الأمريكية من أصل إفريقي، قبل أن يعدل اتحاد كرة القدم الأمريكي لوائحه ليطلب من جميع اللاعبين "الوقوف باحترام" عندما يتم عزف النشيد الوطني في الألعاب.

وهاجمت رابينو، الرئيس ترامب في تصريحات صحفية، قائلة "إنه عنصري ومنحاز جنسيا وليس شخصا جيدا".

واكتمل عقد دور الثمانية في كأس العالم لكرة القدم للسيدات بتأهل سبعة منتخبات أوروبية فضلا عن الولايات المتحدة حاملة اللقب، وذلك بعد وداع اليابان وصيف بطل النسخة الماضية والصين.

وتنطلق مباريات دور الثمانية غدا الخميس بلقاء إنجلترا والنرويج قبل أن تلتقي في اليوم التالي الولايات المتحدة مع فرنسا الدولة المضيفة.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

أول محطة نووية عائمة في العالم