رائدة فضاء أمريكية تتحدث عن تعقيدات ارتياد المرحاض في الفضاء

الفضاء

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kaxb

تحدثت رائدة الفضاء الأمريكية، بيغي ويتسون، عن صعوبات ارتياد المرحاض في المحطة الفضائية الدولية وتبعاته على الرواد.

وقالت ممثلة ناسا في حديث نقلته ، Business Insider، إن المهمة ليست بسيطة بتاتا. وذكرت أن التبول، لا يترافق عادة بأية صعوبات وذلك لوجود قمع خاص لتجميع السوائل. وبعد ذلك يقوم جهاز خاص بتكرير ومعالجة هذه السوائل لتحويلها إلى مياه شرب.

ولكن المهمة الأكثر تعقيدا وصعوبة، تتمثل في "الثقب" في أسفل مقعد المرحاض- فهو صغير نسبيا واستهدافه بدقة يبقى أمرا هاما جدا، وإلا "فستطير وتحلق قطرات البول وقطع البراز في الجو المحيط بالشخص الموجود داخل المرحاض. وفي هذه الحالة، يتوجب على الشخص المذكور، اصطياد وتجميع البراز بيديه. 

ولكن إذا جرت عملية دخول المرحاض من دون تعقيدات، فستقوم مضخة فراغية بشفط النفايات البشرية وتجميعها في كيس خاص. وعند امتلاء هذا الكيس يتم إتلافه يدويا.

ولكن الخيارات الموجودة في الفضاء، في هذا المجال، ليست كثيرة- فإما استخدام مثل هذا التواليت، أو يتوجب على رواد الفضاء ارتداء حفاضات للكبار، كما كان الأمر سابقا.

المصدر: news.mail.ru

ادوارد سافين

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مباراة بين مشجعي الفراعنة ومشجعين روس (فيديو)