موقع مغربي: مرور "أضواء غريبة" في سماء المملكة يثير ذهول وفضول المغاربة (فيديو)

الفضاء

موقع مغربي: مرور
مرور "أضواء غريبة" في سماء المملكة يثير ذهول وفضول المغاربة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/tacb

أثارت خيوط مضيئة في سماء المغرب وإسبانيا بعد منتصف ليل الثلاثاء خلّفها صاروخ فضائي صيني مع دخوله من جديد الغلاف الجوي، ذهول وفضول الكثير ممن تسنى لهم مشاهدتها.

وقال موقع "هسبريس" المغربي إن مرور أضواء غريبة في سماء شمال المغرب وجنوب إسبانيا أثار استغراب وفضول كثيرين بكلا البلدين، وتابعتها كاميرات وعيون من أتيحت لهم فرصة رؤيتها في حينها.

واختلفت التفسيرات والتأويلات بين من اعتبرها مجرد شهب، وبين من قال إنها نيازك، بينما أوردت فئة ثالثة أنها كانت تصدر صوتا.

وحسب صحيفة "الأحداث المغربية" فإن الأمر يتعلق ببقايا الصاروخ الصيني التي بدت للعيان وكأنها مجموعة من الكرات النارية تعبر السماء ليلا.

ونتجت هذه الظاهرة عن احتكاك بقايا الصاروخ الذي أطلقته وكالة الفضاء الصينية في 5 يونيو في إطار مهمة "شنتشو 14" بالغلاف الجوي، وعبرت بقاياه المحيط الأطلسي وتحركت في الشمال الشرقي فوق سماء المغرب وحلقت فوق البحر الأبيض المتوسط بين المغرب وإسبانيا، فيما كان الموقع النهائي لهذه الكرات بين سواحل الجزائر وإسبانيا.

ووثقت مقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي جسما غريبا يطير فوق المدن الشمالية للملكة وبمدينة الدار البيضاء وسيدي بنور وغيرها من المناطق الساحلية.

وأطلقت الصين في 5 يونيو مركبة الفضاء "شنتشو-14" والتي تعدّ السابعة من إجمالي 11 مهمة لاستكمال المحطة الفضائية بحلول نهاية العام.

وحملت المركبة الفضائية على متنها 3 رواد فضاء إلى الوحدة الأساسية لمحطة الفضاء الصينية غير المكتملة، حيث سيعملون ويعيشون لمدة 6 أشهر مع دخول بناء المحطة مراحل متقدمة.

وبدأت الصين في بناء المحطة المكونة من 3 وحدات في أبريل 2021 بإطلاق "تيانخه"، أول وأكبر وحدات المحطة الثلاث.

وبعد مهمة "شنتشو-14" سيتم إطلاق الوحدتين المتبقيتين في يوليو وأكتوبر.

المصدر: وسائل إعلام مغربية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا