استخدام تيلسكوب نيوترينوي فريد من نوعه لدراسة بحيرة بايكال

الفضاء

استخدام تيلسكوب نيوترينوي فريد من نوعه لدراسة بحيرة بايكال
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pyaa

قالت وزارة العلوم والتعليم العالي الروسية، إنه سيتم يوم الجمعة، إنزال تيلسكوب Baikal-GVD، وهو أكبر تسلكوب من نوعه في نصف الكرة الشمالي، في مياه بحيرة بايكال في سيبيريا.

وذكرت الوزارة، أن هذا التيلسكوب، النيوترينوي الفريد من نوعه، يشكل محطة علمية ضخمة ضرورية جدا، لدراسة الكون وتكوين اتجاهات جديدة في علم فلك وفي الفيزياء الفلكية.

و لاحظت الوزارة، أن هذا التلسكوب سيمنح العلماء فرصا غير مسبوقة لتنفيذ البحوث والدراسات الجيوفيزيائية والهيدرولوجية والبحرية، ودراسة تطور المجرات والكون.

ومن المتوقع أن يحضر حفل إنزال التيلسكوب، وزير التعليم والعلوم الروسي فاليري فالكوف، ومدير المعهد الموحد للأبحاث النووية الأكاديمي غريغوري تروبنيكوف.

وأكدت الوزارة، أن هذا الحدث يعتبر من الأحداث الرئيسية، في إطار سنة العلوم والتكنولوجيا الجارية في روسيا.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا