جدل على "تويتر" بعد حديث مصمم أزياء سعودي مشهور عن الشماغ الأحمر: "قبيح على الرجل!"

مجتمع

جدل على
رجل يرتدي الشماغ الأحمر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ugdu

أثار مصمم الأزياء السعودي، يحيي البشري، جدلا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، إثر كشفه عن رأيه في الشماغ الأحمر.

وقال مصمم الأزياء، الذي حصد شهرته بعد تصميمه أزياء للأميرة البريطانية الراحلة ديانا، خلال لقاء تلفزيوني: "الشماغ الأحمر قبيح على الرجل".

وعند سؤال المذيع عن السبب، أجاب البشري: "أنت تعودت عليه لأنك تراه منذ 30 أو 40 سنة، لكن لو جبتك في مجتمع أخر ووجدت شخصا يرتدي أحمر سيثير اندهاشك".  وأضاف: "الشماغ معيق للحياة لأنك لا تستطيع أن تضيف إليه شيئا.

وأثارت تصريحاته هذه جدلا واسعا، وانقسمت الآراء، حيث عبر مغردون على "تويتر" عن استيائهم منها، معتبرين أنه "ينتقد الهوية الرسمية"، وأن "محاربة الشماغ من ضمن محاولات كثيرة لطمس الهوية العربية السعودية".

وقال أحد المغردين إن "الشماغ الأحمر أفضل من الغترة البيضاء"، وغرد آخر: "وجهة نظر(المصمم) ليست في محلها. الأحمر لون فرح وبهجة ويعطي إضاءة جميلة، مع الثوب الأبيض تحفة".

وعلق آخر: "كلمة قبيح من مصمم أزياء عالمي تجاه شيء معين أعتقد أنها وصف غير جيد، يجب أن يكون الرقي في لسانك قبل أزيائك.. بالمقابل لو أقول قبيح تصميمك لن تعجبك الكلمه، يجب أن تتقبل الاختلاف".

ورأى أحد المغردين أن "الردود فيها تشنج ومبالغة. رأي وقاله بكيفه. بالنسبة لي أنا كنت أحب لبس الغتر البيضاء، وماكان عندي أي شماغ. ومن سنتين تقريبا كانت آخر مره اشتري الغتر. والآن كل إلى عندي أشمغة حمراء".

وأبدى آخرون احترامهم لرأي المصمم، حيث علق مغرد: "اختلاف طبيعي في الأذواق في مسألة جمالية فنية، وهو حر لو يستقبح أو يمدح، لكني أشوف الشماغ جميل على بعض الناس، والبعض لا".

وقال مغرد آخر: "هو يتحدث كمصمم ممكن نعتبرها ذوق شخصي له، وممكن نعتبرها رأي نابع من مصلحته كمصمم، فهو نفسه قال إنه ماقدر يستفيد من الشماغ في تصميمات ينزلها في السوق. طبيعي إذا فتحت مشروع وخسرت أكره أشوف النشاط اللي خسرت فيه، لكن ما يعني هذا أن النشاط فيه مشكلة، ممكن المشكله فيني أنا".

وعلق آخر: "اتفق في مضموم كلامه. كثير أمور ننتقد فيها غيرنا فقط، لأننا لم نتعود عليه في مجتمعنا. والأحمر يعتبر لون ساطع لا يرتيديه الناس في الشعوب الأخرى في لباسهم بشكل يومي. لكن بحكم أنه هنا تعودوا على لبسه فعيوننا ألفت هذا المنظر. وكذلك العادات الاجتماعية الأخرى".

وأضاف آخر: "هو ما قال الشماغ الأحمر قبيح، قال بشكل واضح اللون الأحمر قبيح على الرجل، وإن الأحمر تعودنا عليه بسبب الشماغ".

تجدر الإشارة إلى أن تاريخ لبس الشماغ، كما يطلق عليه في السعودية، يعود إلى حضارات ما بين النهرين في العراق قديما.

ووردت كلمة شماغ في اللغة السومرية، وهي تتكون من مقطعين "اش ماخ" بمعني غطاء الرأس، وكانت أنماط توزيع الألوان على الشماغ تحاكي شباك الصيد أو سنابل القمح، كما يعتقد الباحثون في الملابس التقليدية.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا