الإفتاء المصرية توضح ما إذا كان "يجوز اشتراك المسيحي مع المسلم في الأضحية" خلال عيد الأضحى المبارك

مجتمع

الإفتاء المصرية توضح ما إذا كان
مئذنة مسجد وصليب فوق كنيسة في مصر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qqym

أكدت دار الإفتاء المصرية أنه "يجوز اشتراك المسيحي مع المسلم في الأضحية خلال عيد الأضحى المبارك".

وأشارت دار الإفتاء إلى أن "الأضحية في الشرع، اسم لما يذبح من الإبل والبقر والغنم يوم النحر وأيام التشريق، تقربا إلى الله تعالى، ولقد شرعت توسعة على الفقراء في هذا اليوم"، لافتة إلى أن "الأضحية هي سنة حسنة، اختلف العلماء في كونها واجبة على الأغنياء أو مستحبة لهم، وأن الأضحية بشاة تكفي عن الشخص أو عن أسرة يعولها، وتكفي البقرة أو الناقة عن سبعة أشخاص".

وأوضحت أنه "ويجوز الاشتراك فيها بنوايا مختلفة، كأن يريد بعضهم القربة وبعضهم اللحم، ولو كان فيها غير مسلم".

وفي اختتام فتواها قالت دار الإفتاء: "بناء عليه، فيجوز اشتراك غير المسلم مع المسلم في أضحية الإبل والبقر".

المصدر: "الوطن"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا