محبة بمصر.. أسرة الطفل السوداني ضحية التنمر تسامح وتتنازل

مجتمع

محبة بمصر.. أسرة الطفل السوداني ضحية التنمر تسامح وتتنازل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mral

قال جون منوت شول، الطفل السوداني الجنوبي الذي تعرض للتنمر في مصر من قبل 3 فتيان، إنه تنازل عن البلاغ المقدم إلى النيابة، لأنه يحب مصر ولأنه يعتبر من تعرضوا كإخوته.

وفي مقابلة مع صحيفة "المصري اليوم" قال الطفل السوداني جون الذي يدرس في الصف الرابع ابتدائي: "تنازلت علشان هما زي إخواتي.. وأنا بحب مصر.. وأشكر رئيس الجمهورية والحكومة، ولما أروح مؤتمر شباب العالم بشرم الشيخ هقول إني أحب لما أكبر أكون حقوقي وأدافع عن الإنسان، وأحب العالم كله يعيش في سلام".

وكان 3 فتيان اعترضوا جون أثناء ذهابه إلى مدرسته في منطقة العباسية بالقاهرة، وصوروا مقطع فيديو وهم يسيئون إليه بألفاظ نابية.

وقال والده منوت شول: "الشبان الـ3 مثل أولادي تماما، ولا أريد بلاغا ضدهم، أنا متنازل عنه، رغم أن الواقعة لم تكن هزارا كما يقول المتهمون"، مضيفا في هذا السياق: "كل إنسان بيخطئ، والشبان لم يعرفوا بأن خطأهم كبير، وما أريده في المحضر إثبات عدم تكرار ما حدث ثانية، ونحن نحب السلام لا المشاكل".

المصدر: المصري اليوم

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

أكثر البلدان استهلاكا للشوكولاتة