"رابطة الشمال": العقوبات الأوروبية على روسيا غير مجدية وتضر اقتصاد إيطاليا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k94o

أكد باولو غريمولدي، القيادي في حزب "رابطة الشمال" الإيطالي، أحد القوتين الأساسيتين في حكومة البلاد الجديدة، أن العقوبات الأوروبية المفروضة على روسيا غير مجدية وأضرت بأوروبا نفسها.

وقال غريمولدي، أمين الحزب في منطقة لومبارديا، في حديث خاص لقناة "RT" اليوم السبت، تعليقا على الدعوة، المسجلة في برنامج الحكومة الائتلافية لـ"رابطة الشمال" و"حركة 5 نجوم"، لإلغاء الإجراءات التقييدية ضد روسيا: "منذ أي وقت توجد هذه العقوبات؟ وهل هناك أي نتيجة؟ لا!".

وشدد السياسي الإيطالي على أن "رابطة الشمال" و"حركة 5 نجوم" ليستا القوى الأوروبية الوحيدة التي تعارض هذه العقوبات وتعتبرها "غير مجدية"، مضيفا أنه لا يفهم لماذا يجب على اقتصاد أوروبا والدول الأوروبية الأخرى أن "يعاني" بسبب الاستفتاء في القرم. 

وأضاف غريمولدي موضحا: "تم فرض العقوبات لأن سكان شبه جزيرة القرم نظموا استفتاء وقرروا أن يكونوا جزءا من روسيا. ولا ضرر في ذلك، فقد جرى استفتاء مشابه في إقليم كوسوفو حيث قرر الناس الانفصال عن الدولة الصربية، وفي تلك الأيام لم يدع أحد إلى فرض عقوبات على كوسوفو أو ألبانيا. لذلك لا أفهم لماذا من المقبول أن تقوم بعض البلدان بتقرير مصيرها عبر التصويت الديمقراطي في حين لا يُسمح للقرم وروسيا فعل الشيء نفسه".

وكانت "حركة خمس نجوم" و"رابطة الشمال" أبرمتا اتفاقا لتشكيل الحكومة الإيطالية الجديدة، بعد أكثر من شهرين من الانتخابات العامة في البلاد، وأقرتا برنامجا عاما تلتزم بتنفيذه حكومة الائتلاف المرتقبة بين الجانبين.

ويتضمن البرنامج 29 بندا تشمل قضايا اجتماعية واقتصادية وسياسية خارجية لإيطاليا، كذلك مسألة رفع العقوبات الأوروبية عن روسيا، والتي ذكرت كإحدى أولويات الحكومة الإيطالية التي هي قيد التشكيل.

وقال الحزبان في العقد الائتلافي، الذي نشر أمس الجمعة: "من المفيد رفع العقوبات المفروضة على روسيا لإعادة تأهيلها كشريك استراتيجي لحل الأزمات الإقليمية (في سوريا وليبيا واليمن)".

وأكدت الوثيقة أن الحكومة الجديدة "لا تعتبر روسيا تهديدا وإنما شريكا تجاريا مهما".

المصدر:  RT + وكالات

رفعت سليمان

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

السعودية: خاشقجي مات بسبب شجار!