الانتخابات الروسية.. الطامحون لنزال بوتين في ازدياد

أخبار روسيا

الانتخابات الروسية.. الطامحون لنزال بوتين في ازدياد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jnzb

أعلن فريق من المستقلين ضم 520 مواطنا تزكية رجل الأعمال المفلس والملاحق بتهم نصب واحتيال سيرغي بولونسكي لخوض الانتخابات الرئاسية الروسية المزمعة في الـ18 من مارس 2018.

وفي تعليق بهذا الصدد، قال مكسيم شينغاركين رئيس حملة سيرغي بولونسكي: "لقد اجتمع اليوم فريق من المواطنين قوامه 520 شخصا في موسكو وقرروا تسمية سيرغي بولونسكي مرشحا عنهم للانتخابات الرئاسية الروسية".

وأضاف: "أطلع بولونسكي الحضور على الخطوط العريضة لبرنامجه الانتخابي والأهداف التي سيحققها إذا ما فاز في الانتخابات".

وأشار شينغاركين إلى أن "نسبة التأييد التي حظي بها بولونسكي حتى الآن بين أوساط الشباب وباقي الشرائح العمرية من مناصريه، كانت متعادلة".

يذكر أن الحزب الشيوعي الروسي كان قد أعلن عن ترشيح بافل غرودينين مدير إحدى كبريات المزارع الروسية ممثلا عنه للانتخابات الرئاسية، وذلك في سابقة كانت الثانية من نوعها في ظل زعامة غينادي زيوغانوف للحزب، إذ سبق للحزب المذكور ورشح نيقولاي خوريتونوف في واحدة من حملات الانتخابات الرئاسية السابقة.

اللافت في ترشيح الحزب الشيوعي غرودينين للانتخابات الرئاسية، أنه لا ينتمي للحزب.

وبين الطامحين للترشح، فلاديمير جيرينوفسكي زعيم الحزب اللبرالي الديمقراطي الروسي، والصحفية المطربة كاثرين غوردن وغيرهما، إذ بلغ عدد المرشحين حتى تاريخه أكثر من 15 شخصا.

بعض المرشحين يدهش الكثيرين

استطاعت كسينيا سوبتشاك معدة البرامج التلفزيونية الروسية المثيرة للجدل والطامحة للترشح لانتخابات الرئاسة الروسية حشد تأييد أكثر من 100 ألف ناخب، وهو الشرط الأساسي لقبول ترشحها.

وتمكنت من حشد هذا الكم من الأصوات بعد تزكية حزب "المبادرة المدنية" المعارض لتمثله في الانتخابات، وإطلاق فريقها على موقعها الانتخابي دعوة لمؤيديها للتعبير عن تضامنهم معها وقبولهم ترشيحها.

الأصوات التي جمعتها سوبتشاك حتى الآن، لا تحمل أي صفة قانونية ولا تفيدها في الترشح حسب التشريعات الانتخابية الروسية، التي تفرض على الناخب الحضور شخصيا إلى مركز الاقتراع والتصويت المباشر هناك بعد إبراز البطاقة الشخصية وتسجيلها في منظومة الانتخابات الإلكترونية المعتمدة في روسيا.

وعليه، يتعين على سوبتشاك للترشح جمع تواقيع 100 ألف مواطن على ألا يتجاوز عدد المؤيدين الـ2,5 ألف ناخب في كل منطقة روسية على حدة، فيما لا يحق للمترشح بدء جمع التواقيع قبل قبول لجنة الانتخابات الروسية ترشحه بما يتسق مع التشريعات الانتخابية المرعية.

وسبق لسوبتشاك التي تقدم نفسها للناخبين "مرشحا ضد الجميع"، وأعلنت نيتها رفع الأوراق اللازمة للجنة الانتخابات الروسية الأحد الموافق للـ24 من ديسمبر الجاري.

وفي التعليق على مدى قدرة سوبتشاك على حشد تأييد الناخبين، ومقارعة فلاديمير بوتين الذي سيسحق بشعبيته حسب مختلف الاستطلاعات، جميع الخصوم، اعتبر ميخائيل ريميزوف رئيس معهد الاستراتيجيا القومية الروسي أن شهرة سوبتشاك لن تسعفها في جمع تأييد الناخبين، إذ لا يمكن للشهرة الفنية أن تتحول إلى شهرة سياسية، مشككا بقدرتها عموما على جمع عدد وافر من الأصوات.

المصدر: "نوفوستي"

صفوان أبو حلا

 

 

ليبرمان يهدد بتدمير "إس-300" الروسية إذا استخدمها السوريون ضد المقاتلات الإسرائيلية