رئيس إنغوشيا الروسية يرفض فكرة تشكيل شرطة للآداب

أخبار روسيا

رئيس إنغوشيا الروسية يرفض فكرة تشكيل شرطة للآداب يونس بك يفكوروف رئيس جمهورية إنغوشيا الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j6eg

أعرب يونس بك يفكوروف رئيس جمهورية إنغوشيا الروسية، عن رفضه القاطع لفكرة تشكيل جهاز في شرطة الجمهورية، يسهر على حماية معايير المظهر الخارجي والسلوكيات الحميدة للشباب.

وخلال اجتماع عقده يفكوروف مع فريق من شباب إنغوشيا، أعرب لصاحب فكرة شرطة الآداب عن رفضه لها، باعتبار أن الآداب والسلوكيات تتحدد ضمن إطار الأسرة، مشيرا إلى قدرة أجهزة الإدارة المحلية على معالجة هذه القضية على النحو المطلوب إذا ما برزت الحاجة لذلك.

وأضاف: لسنا بحاجة لشرطة آداب، نظرا لتوفر العادات والتقاليد الرائعة التي يتقيد بها مجتمعنا، وجميع المسائل السلوكية والأخلاقية شأن الأسرة، لا الدولة. لا بد من أن تهدف الأسرة إلى مساعدة ابنها الشاب على مواجهة الصعاب التي تعترضه في حياته بشرف، دون التخلي عن أعراف الآباء والأجداد والإخلال بالأمن العام.

إنغوشيا وعاصمتها ماغاس تقطنها أغلبية مسلمة، ويقدر عدد سكانها بـ485 ألف نسمة، وتبلغ مساحتها 3628 كم مربع، وهي كيان متمتع بحكم ذاتي في قوام روسيا الاتحادية. ولها حكم جمهوري وبرلمان وسلطة محلية، وتقع في جنوب غرب روسيا، وتتبع إداريا لدائرة شمال القوقاز الفدرالية الروسية.

انضمت إنغوشيا إلى الإمبراطورية الروسية سنة 1770 م، وتبعت إداريا لروسيا السوفيتية الاشتراكية إبان الاتحاد السوفيتي، وتحظى بالحكم الذاتي في قوام روسيا الاتحادية منذ 1992 بموجب استفتاء عام أجري فيها سنة 1991.

المصدر: "لينتا.رو"

صفوان أبو حلا