الروس ينظرون إلى ترامب بإيجابية أكبر بعد لقائه مع بوتين

أخبار روسيا

الروس ينظرون إلى ترامب بإيجابية أكبر بعد لقائه مع بوتينالرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j1hi

يشير استطلاع للآراء إلى أن المواطنين الروس باتوا ينظرون إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإيجابية أكبر بعد أول لقاء بينه وبين نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

فقد أجرى مركز دراسة الرأي العام لعموم روسيا استطلاعا للآراء حول وضع العلاقات الروسية الأمريكية، في الفترة 9-10 يوليو/تموز الحالي، شمل مقابلات هاتفية مع 1.2 ألف شخص.
وعلى أساس نتائج هذه الدراسات الدورية، يضع علماء المجتمع في روسيا "مؤشر العلاقات الروسية الأمريكية على مقياس يتراوح بين "100 درجة سلبية" و"100 إيجابية".

وجاء في أحدث هذه الدارسات أن "مؤشر العلاقات الروسية الأمريكية"، بعد اللقاء بين الرئيس بوتين وترامب على هامش قمة العشرين في هامبورغ الأسبوع الماضي، تحسن وصولا إلى الدرجة "52" السلبية، بالمقارنة مع الدرجة "68" السلبية، قبل أشهر. لكن النظرات السلبية  إلى العلاقات مع أمريكا لا تزال سائدة في المجتمع الروسي.

ووصف قرابة ثلث الذين شملهم الاستطلاع (32%) العلاقات الروسية الأمريكية بأنها "متوترة" (مقابل 42% كانوا متمسكين بهذا الوصف في أبريل/نيسان الماضي). واعتبر 32% من المشاركين في الاستطلاع الأخير أن الفتور يسود هذه العلاقات، فيما يرى 10%  أن العلاقات بين البلدين "عدائية". ولم تتجاوز نسبة أولئك الذين يتحدثون عن علاقات صداقة ودية بين موسكو وواشنطن 3%.

كما أصبح الروس ينظرون إلى ترامب شخصيا بإيجابية أكبر. إذ بلغت نسبة أولئك الذين يتعاطفون معه 27% بالمقارنة مع 13% فقط في أبريل/نيسان الماضي. كما تراجعت نسبة التقييمات السلبية بشأن خطوات ترامب من 39% في أبريل/نيسان الماضي إلى 22%. فيما أكد 40% أنهم غير مبالين بشخصية ترامب.

وأكد 89% من المواطنين الروس أنهم على علم  باللقاء الذي جمع الرئيسين الروسي والأمريكي في هامبورغ، وتابع معظمهم المناقشات التي شهدها هذا اللقاء حول أزمتي أوكرانيا وسوريا.
وقال نحو نصف المشمولين بالاستطلاع (48%) إنهم يتوقعون تحسنا للعلاقات الروسية الأمريكية بعد لقاء بوتين-ترامب، فيما استبعد 41% حدوث أي تغييرات. وقال 2% فقط من المواطنين إنهم يتوقعون استمرار تدهور العلاقات الثنائية.

المصدر: نوفوستي

أوكسانا شفانديوك