موسكو تأسف لمدح صحيفة تركية إرهابيا من الشيشان

أخبار روسيا

موسكو تأسف لمدح صحيفة تركية إرهابيا من الشيشانباساييف خلال عملية استيلاء مسلحين شيشان على مستشفى في مدينة بوديونوفسك جنوب روسيا في يونيو 1995.
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j1bs

أعربت السفارة الروسية في اسطنبول عن أسفها، لمدح صحيفة تركية موالية للحكومة الإرهابي الشيشاني شامل باساييف.

وقال مسؤول في المكتب الصحفي في السفارة لوكالة نوفوستي: "من دواعي الأسف نشر صحيفة Yeni Akit مقالا يمدح الإرهابي الملطخة يديه بدماء الكثيرين. نشعر بخيبة أمل حيال صدور مادة جديدة معادية لروسيا تتناقض والمستوى العالي للعلاقات الروسية التركية. نعتبر مدح أي مظاهر إرهابية وأعضاء في التنظيمات الإرهابية أمرا غير مقبول".

وكانت الصحيفة التركية نشرت مقالا في ذكرى تصفية باساييف قبل 11 سنة، أشارت فيه إلى أن الناس "يذكرونه بالرحمة والامتنان" و"يحزنون عليه". وأضافت أن اختطافه طائرة روسية وإرغامها على الهبوط في مطار أنقرة عام 1991 "جلب له مجدا في العالم كله".

وكان شامل باساييف من قادة جمهورية إتشكيريا المعلنة من طرف واحد، ودبر عددا من الهجمات الإرهابية التي وقعت في الأراضي الروسية في الفترة الممتدة من عام 1995 إلى عام 2005 .

كما تبنى باسييف عملية احتجاز الرهائن في مدرسة بمدينة بيسلان الأوسيتية الشمالية عام 2004، ما أسفر عن مصرع 334 شخصا أكثر من نصفهم أطفال، وتورط كذلك في تدبير هجوم على مسرح بموسكو عام 2002، قتل جراءه 130 شخصا.

وأدرجت كل من الأمم المتحدة والخارجية الأمريكية والاتحاد الأوروبي باسييف في قوائمها للإرهابيين، قبل أن تمت تصفيته في 10 يوليو/تموز 2006.

المصدر: لينتا رو

متري سعيد

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة