تفنيد روسي جديد لرواية الصاروخ والطائرة الماليزية المنكوبة جنوب أوكرانيا

أخبار روسيا

تفنيد روسي جديد لرواية الصاروخ والطائرة الماليزية المنكوبة جنوب أوكرانياحطام طائرة الركاب الماليزية في جنوب شرق أوكرانيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/izfi

دحضت وكالة الطيران الروسية مزاعم وزير العدل الهولندي المتمسك بفرضية أن طائرة الركاب الماليزية تحطمت جنوب شرق أوكرانيا بصاروخ أطلق من أرض خاضعة لمقاومة دونباس هناك.

وفي هذا الصدد، قال أوليغ ستورتشيفوي نائب رئيس وكالة الطيران الروسية "روس آفياتسيا": "لو أن الصاروخ قد انطلق على مسار معاكس لوجهة الطائرة كما يؤكد الجانب الهولندي، لاحتاج 35 ثانية قبل إصابتها، وتمكنت راداراتنا من رصده وتسجيل صدى الإشارة الناجم عن حركته".

وأضاف: "راداراتنا قادرة على رصد صواريخ وقذائف جوية أصغر بكثير من صاروخ "بوك" الذي ترجح فرضيات التحقيق إصابته الطائرة الماليزية، وهي لم تسجل في يوم الحادث أي إشارات لأي هدف جوي على طول مسار الطائرة حتى تحطمها".

وختم بالقول: "هذا يعني أنه لم يقترب أي صاروخ من الطائرة من الجانب الشرقي لاعتراضها، أي من الجهة الخاضعة للدفاع الشعبي في دونباس جنوب شرق أوكرانيا، خلافا لما يحاول التحقيق إثباته".

تجدر الإشارة إلى أنه سبق لوزير العدل الهولندي ستيف بلوك وأكد أن الرادارات لا تقدر على رصد الصواريخ، الأمر الذي لا يعني أن عدم رصد الرادار الروسي للصاروخ المحتمل، دليل دامغ على عدم وجوده أصلا على مسار الطائرة الماليزية".

يشار إلى أن طائرة ركاب ماليزية من نوع "بوينغ 777" كانت قد تحطمت في الـ17 من يوليو/تموز 2014 في مقاطعة دونيتسك جنوب شرق أوكرانيا وهي في طريقها من أمستردام إلى كوالالمبور، مما أدى إلى مقتل 283 شخصا كانوا على متنها معظمهم من الهولنديين بمن فيهم أفراد طاقمها الـ15.

وفور انطلاق التحقيق في الحادث، ركز الخبراء على رواية إصابة الطائرة بصاروخ "أرض جو"، نظرا لعبورها أجواء جنوب شرق أوكرانيا تزامنا مع القتال الذي كان دائرا هناك بين قوات كييف وفصائل الدفاع الشعبي في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من جانب واحد عن أوكرانيا.

وتبادلت السلطات الأوكرانية وقوات الدفاع الشعبي في دونيتسك ولوغانسك الاتهامات باستهداف الطائرة، فيما سارعت بعض العواصم وفي مقدمتها كييف إلى اتهام روسيا صراحة بالوقوف وراء هذه الكارثة.

موسكو، ومنذ اللحظات الأولى لحادث الطائرة المذكورة، أعربت عن استعدادها التام لخوض التحقيق فيه، وتعهدت بتقديم جميع الخبرات والإمكانات بما يخدم التحقيق ويكشف عن الجهة المتورطة فعلا في كارثة الطائرة الماليزية ومقتل ركابها.

المصدر: RT

صفوان أبو حلا

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة