الدفاع الروسية: لدينا اتصالات مباشرة مع الأمريكيين في سوريا

أخبار روسيا

الدفاع الروسية: لدينا اتصالات مباشرة مع الأمريكيين في سوريا وزارة الدفاع الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/irfc

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن لديها اتصالات مباشرة ودائمة مع القوات الأمريكية في سوريا لضمان سلامة طيران الجانبين خلال تنفيذ العمليات العسكرية ضد الإرهابيين.

وقال رئيس الإدارة المركزية لعمليات هيئة الأركان العامة الروسية، الفريق سيرغي رودسكوي، في كلمة ألقاها خلال مؤتمر موسكو السادس للأمن الدولي، اليوم الأربعاء: "إن تنفيذ التنسيق بيننا كان يجري في إطار مذكرة التفاهم الخاصة بمنع وقوع الحوادث في المجال الجوي، وأتاحت هذه الوثيقة رسم بعض الحدود خلال شن الضربات، لكن الوضع تغير بعد تنفيذ الولايات المتحدة غارات على قاعدة الشعيرات، وحتى الوقت الحالي تم تعليق سريان هذه المذكرة".

وأكد رودسكوي في الوقت نفسه: "ومع ذلك لدينا اتصالات هاتفية عبر القنوات المباشرة على المستوى العملي، وهذا يجري من أجل ضمان أمن كل من القوات الجوية الفضائية الروسية والطيران الأمريكي في سوريا".  

وأعرب الفريق الروسي عن أمله في أن يتمكن كلا الجانبين من "تجاوز الخلافات وتنظيم التنسيق الأوثق".

يذكر أن مذكرة التفاهم المذكورة، التي تم إبرامها من قبل وزارة الدفاع الروسية والبنتاغون في أكتوبر/تشرين الأول من العام 2015، تتضمن مجموعة من القواعد والإجراءات التقييدية الهادفة لمنع وقوع الحوادث بين الطائرات الروسية والأمريكية، التي تشن عمليات عسكرية في الأجواء السورية.

ورتب الجانبان، في إطار هذه المذكرة، قنوات اتصال خاصة ودائمة العمل حول هذا الشأن، وذلك بالإضافة إلى وضع آليات لتقديم المساعدة المتبادلة حال حصول مشاكل ما لدى أي من الطرفين.

وعلقت روسيا مفعول هذه المذكرة على خلفية توجيه الولايات المتحدة ضربة بـ 59 صاروخا مجنحا من طراز "توماهوك" إلى قاعدة الشعيرات (طياس) الجوية التابعة للقوات السورية الحكومية والواقعة وسط محافظة حمص.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أنه أمر بقصف مطار الشعيرات، زاعما أن هذه القاعدة الجوية هي التي انطلق منها الهجوم الكيميائي على بلدة خان شيخون في محافظة إدلب السورية يوم 04/04/2017، والذي أدى، حسب المعارضة السورية، إلى مقتل حوالي 90 شخصا، من بينهم كثير من النساء والأطفال.

واستنكرت كل من موسكو وطهران ودمشق هذه العملية، واصفة إياها بالانتهاك الصارخ للقانون الدولي ولسيادة دولة مستقلة، إلا أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أكد، في رسالة وجهها إلى الكونغرس بشأن الضربات، التي شنتها الولايات المتحدة على سوريا، أنه سيتخذ خطوات إضافية لتأمين مصالح بلاده في مجال الأمن والسياسية الخارجية.

وأكد وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أن الضربة الصاروخية الأمريكية على قاعدة الشعيرات شكلت خطرا على حياة العسكريين الروس المموجودين بسوريا.

وقال الوزير، في كلمة في مؤتمر موسكو السادس للأمن الدولي: "نعتبر القصف الصاروخي خرقا فظا للقانون الدولي، وبالإضافة إلى ذلك، عمليات واشنطن شكلت خطرا على حياة عسكريينا الذين يحاربون الإرهاب في سوريا".

وشدد الوزير شويغو على أن الجانب الروسي يتخذ الإجراءات الضرورية لضمان أمن العسكريين الروس بعد الهجوم الأمريكي على الشعيرات.

المصدر: وكالات روسية

رفعت سليمان