مركز أبحاث أمريكي: جهود واشنطن لعزل روسيا باءت بالفشل وجاءت بنتائج عكسية

أخبار روسيا

مركز أبحاث أمريكي: جهود واشنطن لعزل روسيا باءت بالفشل وجاءت بنتائج عكسية
علم روسيا - موسكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/t3tl

أشار خبراء في مركز أبحاث "أولويات الدفاع" الأمريكي إلى أن جهود الولايات المتحدة على الصعيد العالمي لعزل روسيا باءت بالفشل، وأن هذه الاستراتيجية ستأتي بنتائج عكسية لصالح موسكو.

ولاحظ الخبراء في تقريرهم أن "الحماسة الأخلاقية التي تجلت في ردود الفعل الغربية" ضد موسكو على خلفية عمليتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا، غائبة بشكل ملحوظ في معظم أنحاء العالم.

وأضافوا أنه "بدلا من ذلك، فإن بلدانا مثل البرازيل والهند وإندونيسيا والمكسيك وتركيا وجنوب إفريقيا" لم تتخذ مواقفا تجاه روسيا، وتعمل في المقام الأول على حماية مصالحها الاقتصادية والاستراتيجية.

وأشاروا إلى أن "التدابير السياسية لهذه البلدان تختلف فيما بينها" تجاه العملية العسكرية الروسية.

وتابعوا أن "بعض الدول كالهند مثلا، امتنعوا من التصويت على جميع قرارات الأمم المتحدة الهادفة إلى معاقبة روسيا، فيما صوتت دول أخرى لبعض هذه القرارات فقط".

ولفتوا إلى أن "جميعهم رفضوا إدانة روسيا علنا، والبعض منهم لا سيما الهند حملوا الولايات المتحدة نتيجة ذلك".

وذكروا أن "السعودية التي تربطها علاقات عسكرية وثيقة مع الولايات المتحدة منذ فترة طويلة، رفضت طلب واشنطن زيادة إنتاج النفط لخفض أسعار الطاقة المرتفعة".

واعتبروا أن هذه البلدان توحدت على الرغبة في النظر إلى العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا على أنها "نزاع إقليمي وليس تهديدا خطيرا للاستقرار العالمي، كما يفعل الغرب".

 وأكدوا أن العديد من الدول "تضع مصالحها الوطنية فوق الدعوات الأمريكية لعزل روسيا وفرض العقوبات ضدها".

ولفتوا إلى أن إسرائيل وتركيا "لم تدينا روسيا علانية وتحاولان الحفاظ على فوائد التعاون معها"، فضلا عملهما كوسطاء بين موسكو وكييف.

وتابعوا أن العديد من "الدول تعتقد أن الجهود الدولية يجب أن تهدف إلى تسهيل تسوية تفاوضية في أوكرانيا" وليس استخدام العملية الروسية الخاصة "كذريعة لعزل روسيا إضعافها".

وأشاروا إلى أن عددا من القادة السياسيين مقتنعين بأن "الاتهامات لن تغير سلوك روسيا، بل ستزيد من الاستقطاب تجاهها"، وبالتالي تقلص فرص التسوية السياسية، و"ستنتهي استراتيجية عزل روسيا بنتائج عكسية".

المصدر: "تاس" 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تحت إشراف تبون..آلاف الجزائريين يشهدون ستينية الاستقلال بأضخم عرض عسكري منذ 33 عاما (فيديو)