غورباتشوف: الولايات المتحدة رائدة في تدمير المعاهدات الدولية

أخبار روسيا

غورباتشوف: الولايات المتحدة رائدة في تدمير المعاهدات الدولية
الرئيس الأول والأخير للاتحاد السوفيتي ميخائيل غورباتشوف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mk4b

اعتبر الرئيس السوفيتي الأول والأخير، ميخائيل غورباتشوف، "الاستهانة بالقانون الدولي" و"عسكرة السياسة الدولية" من أكبر التهديدات المحدقة بالعالم اليوم.

وفي مقابلة مع صحيفة "إزفستيا" الروسية نشرت في عددها الصادر اليوم الجمعة، قال غورباتشوف: "ثمة حقيقة لا جدال فيها: الخلافات بين دول يجب أن تحل بطريقة سلمية. ينبغي الجلوس إلى طاولة مفاوضات والتوصل إلى اتفاقات. لكن ما الذي نشاهده الآن؟ التحذيرات والتدخلات بما فيها العسكرية.. ويحدث كل ذلك خارج إطار الأمم المتحدة. تنهار الاتفاقات والآليات الدولية. والولايات المتحدة هي التي تقوم بدور ريادي في ذلك وتقدم نموذجا سيئا للآخرين".

وتابع غورباتشوف مشيرا إلى أن العالم يواجه اليوم "تحديات لا يصلح استخدام القوة العسكرية وخطاب التهديد في التعامل معها على الإطلاق".

وضرب الزعيم السوفيتي الأخير مثال المعاهدة الروسية الأمريكية بشأن الحد من الصواريخ النووية متوسطة وقصيرة المدى، قائلا: "سبق أن تعرضت هذه المعاهدة في بلادنا لانتقادات على المستويات المختلفة، لكن ما أن أعلن رئيس الولايات المتحدة انسحابه من هذه المعاهدة حتى تبين أنها تشكل الدعامة الرئيسة للاستقرار الاستراتيجي".

واعتبر غورباتشوف أن فرض حظر على نشر الصواريخ النووية، وهو ما اقترحه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يمكن أن يكون "الخطوة الأولى" في اتجاه تجنيب العالم خطر نشوب حرب نووية، لكنه شدد على أن المحادثات، وفي المقام الأول بين موسكو وواشنطن، أمر لا مفر منه.

المصدر: إزفستيا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا