تصريحات للصحفي الروسي كيريل فيشينسكي بعد تحريره من كييف

أخبار روسيا

تصريحات للصحفي الروسي كيريل فيشينسكي بعد تحريره من كييف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mdk8

أعلن رئيس تحرير وكالة "نوفوستي-أوكرانيا"، كيريل فيشينسكي، الذي تم إطلاق سراحه في كييف نهاية الشهر الماضي وعاد إلى موسكو السبت، أنه يريد أن يبقى صحفيا، مؤكدا استعداده لمواصلة عمله.

وقال فيشينسكي في مؤتمر صحفي في موسكو، اليوم الاثنين: "طبعا أريد أن أبقى صحفيا والقيام بصياغة  الأخبار. ولدي الخبرة الضرورية. وهذا هو جزء من حياتي، وهو أيضا الإدراك لما يحدث في البلد. ورأيت ذلك ليس من مكتبي كرئيس تحرير فحسب بل ومن مكان آخر أيضا".

وأضاف: أعتقد أنه سيكون مفيدا بالنسبة لي. ولدي ما يجب التحدث عنه".

وعبر الصحفي عن اعتقاده بأن أعمال البحث في مكتب وكالة "نوفوستي-أوكرانيا" في كييف كانت تهدف إلى تدميره، وليس إلى مصادرة الوثائق الضرورية للتحقيق.

وأضاف: "عندما رأيت فيما بعد صورة لأعمال البحث وقرأت ما تمت مصادرته، تكون لدي الانطباع مفاده، نعم، كان من المهم اعتقالي وحبسي، لكن كان من المهم جدا أيضا إيقاف عمل المكتب. لأنه تمت مصادرة كل الأقراص وتدمير كل أجهزة الكومبيوتر، وتحول كل شيء هناك خلال 3 ساعات من أعمال البحث إلى معدن. غير أنه لم يتم استخدام كل ذلك فيما بعد في التحقيق. أي أنهم قاموا بمصادرة كل هذه الأشياء ووضعها في مستودع، ويبدو لي أنهم لم يستخدموا هذه المعلومات. إنهم قاموا بالتدمير لا بالبحث".

هذا وشكر فيشينسكي الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، شخصيا والمسؤولين الروس الآخرين على إطلاق سراحه.

وتابع: "شكرا جزيلا لوزارة الخارجية الروسية والقيادة السياسية الروسية وشخصيا لفلاديمير فلاديميروفيتش بوتين".

كما عبر عن شكره للمجتمع الصحفي الروسي والدولي ووزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مذكرا في الوقت ذاته أنه لا يزال متهما في أوكرانيا.

المصدر: إنترفاكس + نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

رسائل للجمعية العامة للأمم المتحدة .. آلاف المتظاهرين في 110 بلدة ومدينة أسترالية