صبي الأرجوحة والحريق بات رمزا لعدم المبالاة في الإنترنت

أخبار روسيا

صبي الأرجوحة والحريق بات رمزا لعدم المبالاة في الإنترنت
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lwjf

نال صبي من مدينة نويابرسك وسط سيبيريا الروسية شهرة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، لظهوره يلهو على الأرجوحة بجوار منزل تلتهمه النار.

ونشر موقع التواصل "فكونتاكتي" شريط فيديو للصبي المذكور، جمع أكثر من 30 ألف مشاهدة في وقت قياسي.

وفي الفيديو، ظهرت مجموعة من المارة تراقب الحريق فيما بقي الصبي يتأرجح في الجوار، دون أن يبالي هو والمتفرجون بما يجري حوله.

واعتبر بعض المستخدمين في تعليقاتهم هذا السلوك ضربا من عدم المبالاة وقال أحدهم: "هذا لا يدل على الهدوء المطلق، بل على عدم المبالاة. هذا أمر مخيف جدا".

ولكن البعض، هب للدفاع عن الفتى وقالت المستخدمة تاتيان آري: "وما الخطأ في ذلك؟ كنت بنفسي من شهود هذا الحريق. وقفت قليلا ثم واصلت السير  تجاه عملي. لا شك في أن هذا الطفل، وقف أيضا متفرجا، ثم ذهب ليتأرجح. ماذا كان من المفترض أن يفعل؟".

وفي تويتر، نال الفيديو إعجاب الكثيرين ووصفه البعض، برمز اللامبالاة، وقال المستخدم مكسيم فومين: "صبي جيد وقوي الأعصاب. سينال النجاح الكبير في زمننا الصعب. من المفيد جدا أن تبقى لا مباليا في روسيا".

المصدر: لينتا رو

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

صحفي موريتاني لـRT Online: المنتخب الموريتاني سيكون مفاجأة الكان