قازان.. الشباب الدبلوماسيون وتفاؤل بالمستقبل

أخبار روسيا

قازان.. الشباب الدبلوماسيون وتفاؤل بالمستقبل
منتدى الدبلوماسيين الشباب في قازان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lrmb

افتتح يوم الأربعاء 24 أبريل منتدى الدبلوماسيين الشباب في دول منظمة التعاون الإسلامي، تحت شعار "الشباب الدبلوماسيون وتفاؤل بالمستقبل"، في عاصمة جمهورية تترستان الروسية، قازان.

ويأتي المنتدى في إطار قمة قازان الاقتصادية الدولية الـ 11 "روسيا-العالم الإسلامي: قمة قازان 2019" المنعقدة في الفترة من 24-26 أبريل، في عاصمة تترستان. وقد نظّم المنتدى مجلس الدبلوماسيين الشباب التابع لوزارة الخارجية الروسية، حيث شارك في المنتدى 35 مشاركا من 21 دولة.

وأقام الدبلوماسيون الشباب عددا من جلسات النقاش، وتم توقيع اتفاقية تعاون بين مجلس الدبلوماسيين الشباب بالخارجية الروسية ومؤسسة المجتمع المدني "أكاديمية الدبلوماسيين الشباب" في تترستان، أثناء مراسم حفل الافتتاح.

وحول هذه الاتفاقية، صرح رئيس المجلس، قنسطنطين كولباكوف قائلا: "نسعى للتعاون مع كافة المؤسسات، حيث نضع نصب أعيننا هدف التعرف قدر المستطاع على الشركاء والزملاء من الدبلوماسيين، سواء الأجانب أو من مناطق أخرى داخل روسيا، مع الأخذ بالاعتبار آفاق التعاون الممكنة في عدد من المجالات، على رأسها المجالات الاقتصادية والإنسانية والثقافية والرياضية، وتترستان هنا تمثّل طيفا واسعا من الإمكانيات، وبخاصة من وجهة نظر التجارة والاقتصاد".

قازان.. الشباب الدبلوماسيون وتفاؤل بالمستقبل

وأثناء اللقاء مع رئيس جمهورية تترستان، رستم مينيخانوف، طرح مجلس الدبلوماسيين الشباب على الرئيس مبادرة إنشاء ناد دولي يحمل اسم "أصدقاء تتارستان".

"طرحنا مبادرة إنشاء ناد للدبلوماسيين من أصدقاء تترستان، يختص بقضايا التعاون الاقتصادي-التجاري، والمجالات الإنسانية، والثقافية مع الجمهورية، نظرا لما لمسناه من إقبال كبير (تعدى 100 دبلوماسي أجنبي) في الفعاليات السابقة، كانوا جميعا على استعداد لإقامة علاقات تجارية واقتصادية مع المنطقة". قنسطنطين كولباكوف

وتابع كولباكوف قائلا: "نأمل كثيرا في أن يساعد النقاش في خلق جسور تفاهم أعمق، ويؤكد على أهمية التفاهم والصداقة والتعاون بيننا وبين دبلوماسيي دول منظمة التعاون الإسلامي".

ومجلس الدبلوماسين الشباب هو مؤسسة مجتمع مدني تابعة لوزارة الخارجية الروسية، أنشئت عام 2001، وتعنى برفع المؤهلات المهنية للموظفين الشباب، والحفاظ على تقاليد الدبلوماسية الروسية العريقة، والتعريف بكيفية التصرف والتعامل في الظروف الاجتماعية والحياتية المختلفة.

المصدر: تاس

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا