لافروف يعلق على وضع "RT" و"سبوتنيك" في فرنسا

أخبار روسيا

لافروف يعلق على وضع
أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/li9o

اتهم وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، باريس بأنها خلقت تصورات خاصة بها حول نشاط وسائل الإعلام.

وقال في كلمة ألقاها، اليوم الاثنين، في دورة منتدى "فالداي" الدولي المنعقد في مدينة هو تشي منه بفيتنام: "نشهد حاليا أن الإشراف (على وسائل الإعلام) الذي يجب أن يعتمد في الظروف المثالية على المبادئ الشاملة والقوانين الدولية، يتم استبداله بالقواعد التي تُدرك بشكل ضيق وتم وضعها في الأوساط الضيقة".

وأضاف: "لننظر إلى ما يسمى بـ "الأخبار المزيفة". وافقت فرنسا على قانون يشرف على ما تقوله وسائل الإعلام مثلما تريده فرنسا".

وأشار إلى "أن قناة "RT" ووكالة "سبوتنيك" الروسيتين لا تزالان تواجهان صعوبات في العمل بفرنسا، ومحرومتان من الدخول إلى قصر الإليزيه، أو إلى أي فعاليات خاصة. وعندما نسألهم بهذا الشأن يقولون إن هذا أمر صحيح، لأنهما ليستا وسائل إعلام، بل أداة دعائية!".

وتابع: "وعندما نقترح عليهم قراءة وثائق منظمة الأمن والتعاون الأوروبي التي تمت الموافقة عليها، وهي تؤكد أن إنشاء أي حواجز أمام الحصول على المعلومات، من قبل المواطنين والصحفيين على حد سواء، أمر غير مقبول، فيقولون إن هذه الوثائق تعود إلى عام 1990 فيجب أن تبقى في عام 1990!".

ويزداد الوضع حول وسائل الإعلام الروسية في الغرب صعوبة في السنوات الأخيرة. واتخذ البرلمان الأوروبي في نوفمبر عام 2017 قرارا ينص على ضرورة مواجهة وسائل الإعلام الروسية ويعتبر قناة "RT" ووكالة "سبوتنيك" تشكلان تهديدين رئيسين في هذا المجال. ولم يحصل صحفيو هاتين الوسيلتين الإعلاميتين الروسيتين على ترخيص العمل في المقر الانتخابي لإيمانويل ماكرون أثناء الحملة الانتخابية الرئيسية في فرنسا عام 2017. وبعد انتخابه رئيسا للبلاد لم يتم تمديد ترخيصهما للعمل رغم كل الدعوات الروسية.

واتخذت فرنسا في نوفمبر عام 2018 مجموعة من القوانين حول "مكافحة التلاعب في المعلومات" التي تم إعدادها بمبادرة من الرئيس ماكرون. وتمنح هذه القوانين المجلس الفرنسي الأعلى لوسائل الإعلام الحق في اتخاذ قرار بوقف عمل وسائل الإعلام التي تقوم، حسب رأي المجلس، بنشر "الأخبار المزيفة"، وذلك قبل 3 أشهر من إجراء الانتخابات الوطنية.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا