ترامب يدخل على الخط بتصريحات شديدة اللهجة بشأن قضية خاشقجي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kwov

كشفت وسائل إعلام تركية تسجيلات مصورة لسيارات دبلوماسية سعودية وصور سعوديين يشتبه بعلاقتهم بقضية اختفاء الصحفي السعودي، جمال خشاقجي بحسب وسائل الإعلام التركية.

صحيفة "خبر ترك" نشرت أيضا صورا وأسماء 15 سعوديا وصلوا يوم اختفاء خاشقجي إلى إسطنبول وغادروها في نفس اليوم على متن طائرة خاصة.

وكانت شبكة "سي إن إن ترك" أعلنت عن التعرف على هويات سبعة من المشتبه بتورطهم باختفاء خاشقجي، بعدما صورتهم 150 كاميرا مراقبة موزعة في محيط القنصلية.

وكانت خطيبة خاشقجي، خديجة جنغيز نشرت مقالا في صحيفة "واشنطن بوست"، قالت فيه "في الـ 28 من سبتمبر الماضي، زار جمال القنصلية السعودية في إسطنبول للمرة الأولى على الرغم من قلقه من الأخطار المحدقة به، مع أنه لا يوجد أمر بالقبض عليه، صادر من بلده، إلا أن التوترات بينه وبين المملكة لا ترقى إلى الكراهية أو الضغائن أو التهديدات، لكن مخاوفه تفاقمت مؤخرا خاصة في ظل موجة الاعتقالات غير المسبوقة في بلده"، بحسب الصحيفة.

وقالت خديجة في مقالها: "لقد انتظرته بصبر وكلي أمال أمام القنصلية لكنه لم يخرج، وبعد 3 ساعات تمكن مني الخوف والقلق، وقمت بمراسلة بعض الأصدقاء لإبلاغهم، وسألت عن جمال في مبنى القنصلية"، وعندما سألت عنه، قالوا لي لقد غادر جمال بالفعل، ربما دون ملاحظتك".. "بعد ذلك اتصلت على الفور بياسين أقطاي، وهو مستشار للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأحد أصدقاء جمال، وانفجرت مسألة اختفاء الصحفي السعودي".

صحيفة "نيويورك تايمز" نقلت عن مسؤول تركي كبير قوله إن المسؤولين الأمنيين في تركيا  توصلوا الى أن الصحفي السعودي جمال خاشقجي اغتيل في قنصلية بلاده بإسطنبول بناء على أوامر من أعلى المستويات في البلاط الملكي السعودي، وأضاف أن خاشقجي قتل في القنصلية من قبل فريق من العملاء السعوديين خلال عملية سريعة ومعقدة في غضون ساعتين من وصوله إلى المبنى وتم تقطيعه بمنشار كبير جلبه الفريق الذي أتى من السعودية خصيصا لهذا الغرض.

وعلى خلفية التطورات الأخيرة، قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه أجرى محادثات مع القيادة السعودية لبحث قضية اختفاء خاشقجي، مشيرا إلى أنه أجرى محادثات مع المسؤولين السعوديين بهذا الشأن.

وأكد ترامب خلال تصريحاته أن واشنطن تتواصل مع تركيا بقضية خاشقجي، موضحا أن الحقيقة ستظهر.

وقال البيت الأبيض الأربعاء إن اثنين من المسؤولين الأمريكيين ووزير الخارجية، مايك بومبيو، تحدثوا مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان لطلب معلومات عن الصحفي المختفي جمال خاشقجي.

وأكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في بيان إن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي، جون بولتون والمساعد بالبيت الأبيض، جاريد كوشنر تحدثا مع ولي العهد السعودي يوم الثلاثاء، مضيفة أن بومبيو أجرى مكالمة هاتفية بعد ذلك لمتابعة الوضع مع ولي العهد لإعادة التأكيد على طلب الولايات المتحدة تقديم معلومات حول القضية.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين: واشنطن تتحمل جزءا من مسؤولية اختفاء خاشقجي