إجلاء "الخوذ البيضاء".. بين الإدانة والدعم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kjzr

وصفت دمشق عملية إجلاء عناصر "الخوذ البيضاء" من جنوب سوريا إلى الأردن عبر إسرائيل بالعملية الإجرامية، معتبرة أن الخطوة تكشف الوجه الحقيقي لهذه المنظمة.
وأعلن الأردن في وقت سابق أنه استقبل مئات العناصر من "الخوذ البيضاء" بناء على طلب بريطانيا وألمانيا وكندا.

وتتهم دمشق مجموعة "الخوذ البيضاء" بدعم المتشددين والعمل لصالح جهات خارجية.

وسبق أن اعتبرت روسيا وسوريا دور "الخوذ البيضاء" مشبوها، لا سيما فيما يتعلق بالمعلومات حول الهجمات الكيماوية المزعومة وارتباط المنظمة بالتنظيمات الإرهابية.

وكانت موسكو قالت الأسبوع الماضي إنها غير مندهشة من عملية إجلاء الدول الغربية لأعضاء "الخوذ البيضاء" من سوريا، مرجحة أن يكون من بين أفراد هذه المنظمة إرهابيون.

وتعتبر روسيا أن المنظمة منخرطة بعمليات الحرب المعلوماتية للإسهام في حملة إعلامية واسعة لتشويه السلطات السورية.

بدوره كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تفاصيل إخراج عناصر المنظمة المذكورة، مشيرا إلى أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو وآخرون طلبوا منه المساعدة في إخراج المئات من أفراد "الخوذ البيضاء" من سوريا، موضحا أن هؤلاء الناس أنقذوا حياة غيرهم، والآن هم في خطر لهذا السبب صادق على نقلهم عبر الأراضي الإسرائيلية إلى دول ثالثة.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مقتل شاب مصري قفز من القطار هربا من المراقب بسبب 100 جنية