العبادي والصدر إلى أين؟

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jz8b

أخذت الأوضاع في العراق منحى خطيرا بعد مقتل عميد في القوات الخاصة العراقية يتولى أمن تحركات رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، خلال مواجهات مع مسلحين.

وقتل العميد شريف إسماعيل الثلاثاء قرب سامراء، وأعلن مسؤول في جهاز الاستخبارات في المدينة المذكورة أن إسماعيل كان متوجها من بغداد إلى محافظة نينوى، عشية زيارة محتملة للعبادي، مشيرا إلى حصول مشادات كلامية مع المنتسبين لـ "سرايا السلام"، وهو تنظيم مسلح تابع للزعيم العراقي مقتدى الصدر.

من جانبه قرر رئيس الوزراء العراقي فتح تحقيق فوري بحادثة سمراء.

وشارك العبادي اليوم الأربعاء في تشييع جثمان إسماعيل وقدم التعازي لعائلته.

يذكر أن العميد إسماعيل شارك في العديد من المعارك ضد تنظيم "داعش" الإرهابي في العراق.

وعلى خلفية هذه الحادثة قد تكون الأسابيع القادمة حبلى بالكثير من التطورات النوعية في الملفين الأمني والسياسي، لا سيما أن البلاد التي تعاني من انفلات أمني، تتجه نحو انتخابات تشريعية يسودها الكثير من الغموض.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا