أنقرة.. هل تضطر لتغيير موقفها من دمشق؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ju6k

إذا كان المراد الحفاظ على وحدة الأراضي السورية ووقف سفك الدماء على الحكومة التركية التواصل بشكل فوري مع الحكومة السورية وإقامة علاقات معها .. هذا ما صرح به زعيم حزب الشعب الجمهوري  زهو أكبر أحزاب المعارضة في تركيا، كمال كليشدار أوغلو .. أوغلو ليس أول من يدعو أردوغان الى التواصل مع نظيرع السوري بشار الأسد بعد انقطاع العلاقة بين البلدين مع اندلاع الأزمة السورية .. قبل كمال كيلتشيدار اوغلو خرجت بمن تلقب بالمرأة الحديدية في تركيا وهي رئيسة "حزب الخير" التركي، ميرال أكشينار، لتقول : ليس من الصائب اتخاذ الحكومة التركية مظهرا عدائيا من نظام الرئيس السوري بشار الأسد في وقت تجري فيه اتصالات دبلوماسية سرية معه.. حتى أن أردوغان نفسه في نوفمبر من العام الفائت قال رداً على سؤال عن امكانية إجراء اتصال أو تعاون مع الأسد: "الأبواب السياسية دائماً مفتوحة حتى اللحظة الأخيرة". ليعود بعدها ويؤكد بعد أيام إن التعاون مع الاسد مستحيل  ... ماذا اذا عن إمكانيات التواصل بين دمشق وأنقرة ؟ البعض يؤكد أن التنسيق يجري عبر قنوات غير مباشرة بين الطرفين .. اليوم سنسأل أكثر عن هذا الموضوع .. وهل يمكن أن يضطر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للتعاون مع الرئيس السوري بشار الأسد ؟