بخارى وخوارزم تحت الأعلام الحمراء. كيف قبلت عواصم العلم والفقه الإسلامي بسلطة الشيوعيين؟

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jtb3

إنها قصة صراع ضد سلطة البلاشفة تستر الشيوعيون عليه طويلا والذي استمر حوالي 20 عاما وقد انضمت إليه شريحة واسعة من سكان آسيا الوسطى. ولكن ما الذي لم يرض سكان المنطقة في الإصلاحات البلشفية الساعية إلى تصفية الإقطاع وتوزيع المزارع على الفلاحين وتحرير المرأة وتوفير فرص التعليم للجميع وغير ذلك من المساعي لتحقيق العدالة الاجتماعية؟ من جهة أخرى كيف قبلت عواصم العلم والفقه الإسلامي لآسيا الوسطى بسلطة الإلحاد ورفض الملكية الخاصة؟ تأتيكم الأجوبة في هذه الحلقة من برنامجنا.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا