تجميد حسابات "RT" بين السياسة والاعلام؟

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i4pt

قرر بنك واستمنيستر البريطاني وقف التعامل مع حسابات شبكة RT التلفزيونية في بريطانيا دون ذكر الأسباب والدوافع وراء هذا القرار مكتفيا بالقول إنه قرار نهائي لا رجعة عنه محددا شهر ديسمبر المقبل كآخر أجل لإنهاء كل التعاملات البنكية مع القناة .. وتساءلت العديد من الأوساط الإعلامية والسياسية عن المغزى الحقيقي وراء هذا القرار وهل له أبعاد سياسية علما أن هذا البنك هو ملك للحكومة البريطانية بنسبة ستين في المئة.

ماهي تداعيات هذا القرار على حرية الإعلام ومستقبل القنوات الأجنبية في بريطانيا والانعكاسات التي قد تنجم عنه إذا كان يدخل في إطار فرض عقوبات جديدة ضد روسيا بسبب الأزمة السورية ؟ وذلك بحسْب ما أعلنه وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون قبل يومين عقب اجتماع لندن مع نظرائه من أمريكا وفرنسا وألمانيا. لمناقشة هذا الموضوع نستتضيف الأستاذ الجامعي في العلاقات الدولية البروفيسور مارتن ماكولي.