اجتماع "أوبك" بالجزائر وسقف التفاهمات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i2et

بعد اجتماعِ الدوحة الذي لم يُثمر، فشلٌ آخر في الجزائر حال دون توافق الدول المنتجة للنفط على اتفاقٍ للحد من مستويات الانتاج، إلا أنه تَرك الباب مواربا أمام التوصل لاتفاق في اجتماعِ أوبك في نوفمبر القادم، أمال أنعشها ما اعتبره المتابعون تَحولا استراتيجيا في موقف السعودية أَكبر المنتجين للنفط داخل منظمة أوبك، جاء على لسان وزير الطاقة السعودي خالد الفالح الذي أكد ضرورة السماح لإيران ونيجيريا وليبيا بالإنتاج بالمستويات القصوى المعقولة، تصريحات تعكس تحولا عن موقف دول الخليج السابق بضرورة إلزام إيران بتثبيت إنتاجها في معدلاته الحالية أي دون مستوى أربعة ملايين برميل يوميا، ما ترفضه إيران التي ترى حقا لها في العودة إلى مستويات الانتاج قبل فرض العقوبات الدولية عليها.