تداعيات الاستفتاء على بريطانيا وأوروبا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hshh

ما زالت نتيجة الاستفتاء الشعبي التي أدت إلى إعلان انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تلقي بظلالها على الجدل السياسي داخل بريطانيا وخارجها. الضحية الأولى لهذه النتيجة هو رئيس الوزراء ديفيد كاميرون وانقسامات كبيرة في صفوف حزب العمال المعارض. إلى جانب ذلك تصاعدت موجة الاعتداءات العنصرية والكراهية بسبب استغلال نتيجة الاستفتاء من قبل الحركات اليمينية المتطرفة ضد الأجانب. لكن النتيجة عبرت عن إرادة شعبية ولا بد من قبولها واحترامها حتى وإن كانت لا تتماشى مع خيارات السياسيين والمؤسسات المالية والتجارية الكبيرة.

كيف ستتعامل بريطانيا مع هذا الواقع الجديد وهي مقبلة على تفعيل المادة خمسون من اتفاقية لشبونة للشروع في تطبيق إجراءات الطلاق عبر مفاوضات طويلة وشاقة مع الاتحاد الأوروبي. 

لمناقشة هذا الموضوع نستضيف المحلل السياسي عبد الله حموده