عملية السلام بين المبادرات وغياب الأفق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hqtk

في الوقت الذي ما زالت تصر فيه باريس على المضي قدما في تشكيل لجان عمل لتتنفيذ مبادرتها الرامية لإعادة تحريك السلام الفلسطيني الإسرائيلي لم تبد الخارجية البريطانية موقفا واضحا إزاء هذه المبادرة. دول أوروبية تصنف بالحليفة لإسرائيل كألمانيا وجمهورية التشيك أعلنت تأييدها للخطوة الفرنسية واستعدادها للمشاركة في لجان العمل.

وزير الخارجية الفرنسي جون مارك إيرولت يرد على الرفض الإسرائيلي للمبادرة بأن القطار تحرك وغادر المحطة ولا رجعة فيه. لكن هل هذا القطار يسير نحو وجهة معروفة ومحددة مسبقا. إلى أين تسير عملية السلام فلسطينيا وإسرائيليا وعربيا ودوليا؟

لمناقشة هذا الملف نستضيف السفير الفلسطيني في بريطانيا البروفيسور مانوال حساسيان.