خارج حدود المعقول.. إماطة اللثام عن الوثيقة السرية للسفير السوفيتي في مصر عن حرب 1973

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hj9g

في مطلع العام 1975، وبعد تركه لمنصبه كسفير في مصر وفور عودته من القاهرة إلى موسكو، أعد السفير السوفيتي فلاديمير فينوغرادوف مذكرة الى المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوفيتي. وتوقف السفير فينوغرادوف في مذكرته عند أهم المحطات الغامضة في حرب أكتوبر 1973 وما سبقها ولحقها من أحداث تثير كثيرا من التساؤلات.

ونظرا لوجود السفير فينوغرادوف في العاصمة المصرية منذ العام 1970، فقد كان على اتصال مستمر بالقيادتين، المصرية والسوفيتية، منذ الفترة التمهيدية للحرب وحتى فصل القوات بين مصر واسرائيل في العام 1974. كما التقى هنري كيسنجر وزير الخارجية الأمريكي آنذاك.

وهكذا، فما هي الاستنتاجات التي توصل إليها السفير فينوغرادوف في هذه الوثيقة وفيم تتلخص "ثورية" هذه الاستنتاجات؟  هل حقا كانت حرب 1973 بالاتفاق بين أمريكيا ومصر وإسرائيل، وما هي "الأدلة الدامغة" التي يقدمها السفير على ذلك؟ وإذا كان الأمر كذلك، فماذا كان الغرض من هذا "الاتفاق الثلاثي"؟ ولماذا بقيت هذه الوثيقة  في الأرشيف الشخصي لفينوغرادوف ولم يتم الكشف عنها إلا بعد وفاته؟

تجدون الأجوبة على هذه الأسئلة وغيرها في هذه الحلقة من البرنامج.