واشنطن تدرس زيادة قواتها الخاصة في سوريا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hitc

تعود الولايات المتحدة من جديد الى معارك البر في الشرق الأوسط ... وعود أوباما التي ترجمت بسحب معظم الجنود الامريكيين من مناطق النزاع باتت محط تشكيك مع سعي أمريكي خجول للعودة من جديد إلى الميدان والهدف المعلن مكافحة داعش..

سوريا التي أرسل إليها قرابة الخمسين مستشارا عسكريا أمريكيا، ستكون على موعد مع تعزيز هذا الحضور بقوات خاصة وبحجم وعدة أكبر..  فهل خطوات واشنطن المتسارعة هي نتيجة لخشيتها من فقدان النفوذ في سوريا والعراق، لا سيما بعد مشهد تدمر الذي حفز الأمريكيين على مايبدو أم أن هذه الخطوة محكومة بتفاهمات دولية وإقليمية؟

و هل من رهان أمريكي على تقوية شروط التفاوض لصالح حلفائها في سوريا بإثبات حضور ميداني في المشهد السوري أم أن ما يجري لا يعدو كونه لعبة تقسيم وتوزيع للأدوار؟

زيادة القوات الأمريكية في سوريا اتفاق بين الكبار أم مواجهة جديدة محتملة؟ محور نقاشنا اليوم..

ضيوف حلقة اليوم:

- الخبير الاستراتيجي حسن حسن من دمشق

- عضو الائتلاف الوطني السوري المعارض بسام الملك من القاهرة