أسرار قيام جمهورية أتاتورك وسياسة ستالين تجاهها. ملفات من الأرشيف الروسي تكشف لأول مرة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfl7

قليل من يعرف أن ثمة تمثالين لشخصيتين يمثلان دولة أجنبية إلى جانب تمثال كمال أتاتورك مؤسس تركيا الحديثة ضمن نصب "الجمهورية" التذكاري في ساحة تقسيم بمدينة اسطنبول. وقد ضُم التمثلان إلى النصب التذكاري بإيعاز من أتاتورك نفسه لإبراز الدور الذي لعبته الدولة التي يمثلانها في حصول تركيا على الاستقلال.
ففي مطلع عشرينات القرن المنصرف في فترة الحرب الضارية من أجل الاستقلال أرسلت هذه الدولة إلى تركيا 39 ألف بندقية، و 327 رشاشا، و 54 مدفعا، و63 مليون طلقة، و147 ألفا من ذخائر المدفعية إضافة لسفينتين حربيتين. كما قدمت دعما كبيرا بالمال والذهب ووقفت إلى جانب تركيا في مؤتمر لوزان عام 1923 الذي الغى ما جاء في مؤتمر سيفر عام 1920 حين كان يدور الحديث عمليا عن تقسيم تركيا بين دول أنتانتا المنتصرة في الحرب العالمية الأولى.
في هذه الحلقة يكشف المسؤول عن أرشيف وزراة الخارجية الروسية والسفير الروسي في تركيا سابقا بيوتر ستيغي عن أسرار قيام جمهورية أتاتورك استنادا إلى الأرشيف الخاص بهذا الملف الذي أزيل عنه طابع السرية حديثا.