سياسة أوباما الخارجية في عام الانتخابات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hb3w

في خطابه الأخير حول حال الاتحاد وضع الرئيس الامريكي باراك اوباما أسس سياسته الخارجية للسنة الحالية، التي تعتبر الاخيرة له في الحكم.. من الحربِ على الارهاب الى الاشادة بما تعتبرها الادارةُ انجازاتٍ على رأسها الاتفاقُ النووي مع ايران واستئنافُ العلاقات مع كوبا.. وحول الحربِ على الارهاب والوعدِ بالقضاء على "داعش"، شرح اوباما استراتيجيتَه لذلك، بدءا من التعاون مع الحلفاء والشركاء وملاحقة الجماعات الارهابية اينما كانت والقضاء عليها حتى ولو تطلب ذلك وقتا طويلا كما قال اوباما، اما اولويتُه الاولى في هذه السنة: فهي حلُ مشكلةِ اللاجئين والازمةِ السورية..

ولم تكدْ ضجةُ الخطاب وردود الفعل عليه تهدأ حتى بدأَ انتقادُ الادارة على موضوعِ البحارة الامريكيين بالرغم من اطلاقِ سراحِهم في غضون اقل من اربع وعشرين ساعة من قبل ايران.. اتهامات بضعف ادارة السياسة الخارجية، ومطالبات بعدم الافراج عن اموال طهران المجمدة، قابلتها اشادات بنجاح الدبلوماسية مع إيران.. فكيف تبدو علاقة واشنطن بطهران في المرحلة المقبلة؟ وهل تأتي على حساب الحليف الخليجي؟ وكيف تتغير سياسة واشنطن الخارجية في سنة اوباما الاخيرة في الحكم في وقت يقول إنه يريد تحقيق الكثير من الاهداف التي يعارضها عدد من اعضاء الكونغرس..

للحديث اكثر حول كل هذه القضايا معنا في استوديو واشنطن الاستاذ توماس غرغيسيان، الصحفي والمحلل السياسي..