البرلمان المصري ومعالم الدولة الجديدة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hasz

لأول مرة منذ ثلاث سنوات ينعقد البرلمان المصري وسط مؤشرات على نمط فريد من التنافس السياسي يختلف تماما عما تعرفه البرلمانات الأخرى في العالم.
فهو ليس صراعا بين اليسار واليمين ولا بين أحزاب جديدة وأحزاب قديمة، وإنما هو صراع بين تكتل جديد يدعم السلطة السياسية القائمة وشبه تكتل ينتمي إلى الحزب الوطني القديم.
الصراع أو التنافس كشفت عنه المعركة على رئاسة البرلمان، هذا البرلمان أو "برلمان الثلاثين من يونيو" رفع الستار مبكرا عن فصول صراع مكتوم بين جبهتين سياسيتين تتنافسان على تصدر المشهد التشريعي في البلاد، وإن كانتا تقفان تحت راية واحدة، تدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي.
الصراع يراه مراقبون وسيلة موضوعية لقياس مدى سخونة العلاقة بين لاعبين يحتفظون بثقل تاريخي، وآخرين مدعومين من أجهزة الدولة يرون أنفسهم جديرين بتولي زمام الأمور خلفاء شرعيين لأسلافهم الذين آن لهم التسليم بقواعد جديدة للعبة، لا تقضي بإبعادهم، لكن تحول دون وصولهم إلى مقاعد الحل والربط..
فإلى أي مدى يفيد أو يضر الصراع الراهن تحت قبة البرلمان، المؤسسة التشريعية نفسها، وما دور الدولة فيما يجري، وإلى أي مدى يمتد ذلك الصراع؟
هل نحن بصدد أجنحة تتنازع أحقية الحديث باسم النظام السياسي أمام الناس؟ أم أنه صراع له ما بعده؟ ولمن ستكون الكلمة الأخيرة؟ ..
أسئلة ومحاور نناقشها مع ضيفنا في حلقة الليلة محمد رجب زعيم الأغلبية في مجلس الشورى السابق