موسكو وأنقرة .. اللعبة الخطرة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h8fa

الازمة بين روسيا وتركيا تتشعب حوادث وإشارات يمكن قراءتها على اكثر من مستوى. الإفرازات انتقلت إلى ساحات الحرب. جرى إطلاق لأعيرة نارية روسية تحذيرية وغيرها من الحوادث مع تعمد الطرفين تفاديَ تصعيد مسلح. تركيا، وإن لوحت بأن لصبرها حدودا، إلا أنها تسعى جاهدة إلى التواصل مع الطرف المقابل داعيةً على كل مستوياتها إلى التهدئة ورفع العقوبات الروسية واستعادة علاقات الثقة مع موسكو. الأخيرة ترد بإلغاء قمة روسية تركية كانت مقررة اليوم، مكررة الاتهامات للنخبة التركية الحاكمة بالتكسب غير الشرعي من وراء نفط داعش. فألى أين تتجه الأزمة؟ من الواضح أن أنقرة ليست بصدد تقديم اعتذارات لروسيا. ولكن ماذا عن تداعيات تواجدها في المسرح السوري بعد التدخل الروسي ؟ وهل تأتي ثورة الوقائع لصالحها؟ ما هي الخطط التركية بشأن سورية وخاصة بشأن الأكراد أمس وغدا وهل المشكلة أن الروس بدأوا بإعاقتها؟ فكيف تأثرت الموازين والتسويات وإلى أية درجة؟ ما تأثير تقهقر داعش بسبب الغارات الروسية والدولية على مشاريع كان التنظيم جزء منها.. وكذلك أين استراتيجيات الطرفين من تشكيل قوات سنية إو إسلامية تأتي لتظافر الجهود لمحاربة داعش .. كما أعلن؟