اليمن.. "معركة تعز" وفرص الحسم السياسي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h60d

عاد الرئيسُ اليمني عبد ربه منصور هادي الى عدن للإشرافِ على معركة تعز وسْط حديثٍ عن أهمية هذه المعركة بالنسبةِ لمسارِ الحرب في البلاد  والمستقبلِ السياسي  للرئيس هادي ،، بعدما تداولت وسائلُ إعلام أنباءً عن تنافسٍ وخلافٍ بين هادي ونائبهِ خالد بحاح .... يأتي ذلك في ظل غموضٍ حول موعدِ مؤتمرِ جنيف للحوار اليمني ، ومحاولةِ إيران إعادةَ طرح مبادرتها من جديد خلالَ زيارةِ المبعوثِ الأممي الى العاصمة طهران .. والتي تقضي بوقفِ القتال وإعادةِ الإعمار وتشكيلِ طاولةِ حوارٍ يمني يشارك فيها الجميع ... فهل هناك فرصةٌ حقا للتسويةِ السلميةِ في اليمن .. أم أن المعاركَ على الارض تدل على أن الجميعَ مازال يعولُ على الحل العسكري .. وليس مستعدا لقبول الآخر كشريك في الوطن وشريك في السلام ... وليس مستعدا أيضا للتضحيةِ بالمنصبِ أو المصلحةِ الضيقة من أجل الوطن ... فما صحةُ الخلافاتِ داخل كلِ معسكرٍ  وما تأثيرها على تسهيلِ الحل الساسي والتخفيفِ من معاناة المواطنين ... وماهو وزنُ معركةِ تعز في ميزانِ الربحِ الخسارةِ  في اليمن ...