وزير الداخلية الاردني: لاجئو سوريا يعانون من الفقر والقهر ونقص التعليم

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gqco

قال حسين هزاع المجالي وزير الداخلية الأردني إن بلاده تخلو من السجناء السياسيين.

 وقال إن من يعارض الحكومة ويطرح مطالب بالتغيير يستطيع إن يعبر عن موقفه سلميا. وحسب  المجالي، فإن زكي بني ارشيد نائب المراقب العام للاخوان المسلمين اعتقل ليس لآرائه السياسية، بل لأنه هاجم دولة شقيقة الأمر الذي يوقع الضرر بمصالح الأردن وشعبها.

 وشدد المجالي على أن الأردن ملتزم بكل المواثيق الدولية الخاصة بحقوق الإنسان، وأن وزارة الداخلية تنسق مع مركز حقوق الانسان وتفتح السجون أمام المنظمات الدولية ولن تعرض مواطنيها إلى الانتهاكات.

 ويعترف المجالي بحصول تجاوزات محدودة ذات طابع شخصي. ويشير وزير الداخلية الاردني إلى الأعباء الإضافية على الأجهزة الأمنية الناجمة عن تدفق أعداد غفيرة من اللاجئين السوريين إلى الأردن.

 ويوضح المجالي أسلوب تعامل القيادة الأردنية مع تداعيات الربيع العربي... المزيد في الفيديو.