مخيم اليرموك... ضحية الخلافات الفلسطينية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gpy9

مخيم اليرموك... إحدى ضواحي دمشق وأكبر تجمع فلسطيني في الشتات.. رمز العودة... من المسؤول عن محنته؟ عن المأساة الكارثة التي لحقت به؟ لماذا... وكيف أضحى ورقة في أيدي اللاعبين بالحريق السوري؟
من هم أكناف بيت المقدس؟ لماذا سيطروا على المخيم؟ وما هي علاقتهم بجبهة النصرة؟ كيف دخل داعش المخيم؟ من ساعده في ذلك؟ ولماذا؟ لماذا وافقت منظمة التحرير بلسان مبعوثها أحمد مجدلاني على التنسيق مع سوريا والمنظمات الفلسطينية لتحرير المخيم.. ثم لماذا تراجعت عن ذلك؟ هل تعرضت السلطة الفلسطينية إلى ضغوط إقليمية كما ذكر أمين سر التحالف الفلسطيني خالد عبد المجيد؟ ما صحة الاتهامات التي توجهها معارضة الخارج للدولة السورية في موضوع المخيم؟ ولماذا لا تؤيدها القوى الفلسطينية في ذلك؟ أحمد مجدلاني قال: إن داعش احتل المخيم للسيطرة على الريف الجنوبي ومن ثم الانقضاض على دمشق... إذا كان الأمر بهذا الشكل ... فكيف يمكن أن يكون موقف الدولة السورية؟ هل أضحى المخيم منصة إقليمية ودولية للانقضاض عليها؟