إسرائيل.. من ينقذها من نفسها ؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/godj

رغم كل التوقعات التي رجحت خسارته، فاز بنيامين نتنياهو بالانتخابات.

هل صحيح أن خطابه الراديكالي، ولآرائه التي جمعها بلاء كبير- لا للدولة الفلسطينية- هي التي دفعت الإسرائليين إلى إعادة انتخابه؟

إذا كان الأمر هكذا- وهذه حقيقة لا شك فيها، وقد أكدتها نتائج الانتخابات- فإلى أين يسير الشعب الإسرائيلي؟ وإلى أين يدفع بالمنطقة؟

لا شك أن الحكومة القادمة ستكون أكثر تطرفا من الحالية.. كيف ستتعامل مع الفلسطينيين في الداخل والخارج؟ مع المجتمع الدولي الذي اعترف بالدولة الفلسطينية؟

صحيفة هآرتس قالت: إن نتنياهو حرق الجسور مع الفلسطينيين.

حرق السفن المتعثرة التي تقوم عليها علاقات إسرائيل مع المجتمع الدولي.

فهل بإمكان نتنياهو بعد ذلك أن يقود سفينته وأن يصل إلى بر الأمان كما وعد الإسرائليين؟

التناقضات والصراعات التي عجلت بالانتخابات ما زالت موجودة، بل زادت قوة وحدة.. فهل على إسرائيل الاستعداد لانتخابات مبكرة جديدة؟

إسرائيل وخياراتها في ضوء انتخاباتها موضوع حلقة اليوم من بانوراما.