"دواعش" تونس يلتحقون بالبغدادي تعبدا ام تكسبا ؟؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gh7p

قال الشيخ عبد الفتاح مورو النائب الاول لرئيس البرلمان  التونسي، إن حركة النهضة التي يعد أحد مؤسسيها، توقعت أن تتسم الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية التونسية بطابع الانتقام من هزيمة الحركة في الانتخابات النيابية.

واكد مورو أن النهضة لم تؤيد رسميا الرئيس المؤقت المرزوقي وتركت  حرية الخيار لأنصارها ومؤازريها.

وقال إن تجربة الإسلاميين لم تطمئن قطاعات من التونسيين، وبالتالي قررنا الابتعاد عن سدة الحكم. وشدد على أن حركة النهضة لا تمت بصلة للاخوان المسلمين وأن تجربتهم في مصر تخص شعبها.

وتحدث الشيخ مورو عن تفشي ظاهرة التطرف والعنف على يد التنظيمات الاسلامية المتطرفة في العالم العربي، موضحا الاسباب التي تدفع بشباب تونسيين للقتال مع داعش في العراق وسوريا.

المزيد في الفيديو...