رئيس وزراء جمهورية دونيتسك الشعبية المعلنة: اتفاقيات مينسك هي اعتراف من كييف باستقلالنا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gaex

ضيف هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" رئيس وزراء جمهورية دونيتسك الشعبية المعلنة ألكسندر زاخارتشينكو، وذلك لإلقاء الضوء على اتفاقيات مينسك وإقرار كييف قانونا حول منح الدونباس وضعا خاصا.

ويعتبر زاخارتشينكو أن قانون الاعتراف بالصفة الخاصة الذي تم توقيعه في الخامس من الشهر الحالي، ما هو إلا إثبات للاعتراف بالاستقلال. وأوضح "أنه وفي حال اعترفت الحكومة الأوكرانية بأن قوانينها لاتطبق على هذه الأراضي، فهذا يعني أن القوانين المطبقةَ هنا هي قوانيننا نحن، وبالتالي كييف اعترفت باستقلالنا."

وقال زاخارتشينكو "إن اتفاقيتي مينسك الأولى والثانية ساعدتا في أن نفوز بالمواجهة، ليس من الناحية العسكرية فحسب، بل السياسية أيضا، وقد ظهرت بوادر تشير إلى أن العدو بدأ يعتبرنا طرفا من الأطراف المعنية بالمفاوضات وما يترتب على ذلك من علاقات مستقبلية يمكن أن تربطنا".

وأضاف أن "أسباب قيامنا وانتفاضنا تتلخص بمنع كييف لنا من التحدث باللغة الروسية، وانتفضنا لأننا نريد أن نمارس شعائر ديننا وأن نحتفل بمناسباتنا وأعيادنا"، مشيرا إلى أن المطالب "كانت في البداية تكمن في أن نحصل على حكم ذاتي وفدرالي وغيرها، ولكن كييف لم تستمع لنا، وكانت تحاول أن تقنعنا بأنها ستمنحنا صلاحيات و غيرها، ولم تستمع لرغبات المواطنين".

وتابع "كلما زادت كييف من تعنتها، كلما زاد إصرارنا على تحقيق مطالبنا، مما حول الأوضاع إلى نزاع مسلح وإلى إراقة دماء وسقوط ضحايا وبدأ الناس يحاربون ويحملون السلاح للدفاع ليس لتحقيق مطالبنا الأساسية، بل لأن كييف أخذت تعزلنا عن أوكرانيا".

التفاصيل في المقابلة المصورة