المهنة: عودة الى نقطة الانطلاق

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/67598/

الشاب يختار المهنة بتأثير عوامل متعددة، منها آراء الوالدين والأصدقاء والظروف المحيطة به ووسائل الإعلام والرأي العام. ولذا فالمهنة المختارة قد لا تستجيب دوما لطموحات صاحبها فيما بعد...
فما العمل اذا كان الشخص يدرك ضرورة تغيير نمط الحياة؟ وهل من جدوى لتغيير المهنة بعد ان يقضي الإنسان فيها فترة معينة ويبلغ مستوى معينا؟ وكيف القيام بهذا التغيير من دون مضاعفات؟ وما هو الأهم: حب العمل الذي يمارسه الإنسان ام الحصول على مهنة مرموقة ومربحة؟
 في ضيافة برنامجنا اليوم لاعب الكرة السابق والـ "دي جي" حاليا رسلان نعمة الله ، والحقوقي السابق، المصور الفوتوغرافي حاليا ارسيني غروبوفنيكوف، والمستشارة النفسانية في تخطيط العمل يلينا لافشوك، ومديرة وكالة العمالة أوكسانا فوروخوب.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)