كيف أطعمت أمريكا الاتحاد السوفيتي خلال الحرب الباردة وكيف أدى ذلك إلى انهياره

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/660885/

هل حقا اعتمد الاتحاد السوفيتي كليا على القمح الأمريكي والكندي حتى في ظل احتدام أجواء الحرب الباردة بين المعسكرين الشرقي والغربي؟ هل يعقل أن تعتمد الدولة السوفيتية على خصمها الرئيسي في تأمين المادة الغذائية الأساسية للشعب - وهي الخبز - رغم وجود ملايين الهكتارات لديها من الاراضي الزراعية؟

ولكن من جهة أخرى... لماذا وافقت أمريكا على بيع القمح باستمرار وبكميات كبيرة جدا للاتحاد السوفيتي، وإن تم ذلك على حساب الشعب الأمريكي نفسه، وهل كانت تلك سياسة مقصودة ومدروسة بدقة لها مآربها؟ وأخيرا ما علاقة هذه المسألة بانهيار وتفكك الإتحاد السوفيتي؟ يحدثنا اليوم عن "سلاح الغذاء" الذي لم يقدر خطورته أحد آنذاك في الاتحاد السوفيتي، المسؤول عن صفقات القمح الأمريكية بوزارة الزراعة السوفيتية، بطل الإتحاد السوفيتي بوريس رونوف.

كما يحدثنا رونوف عن مغامراته كأول طالب من (إمبراطورية الشر) ذهب للدراسة في مطلع الستينات إلى عقر دار (الإمبريالية العفنة) للاستفادة من التجربة الرأسمالية وتطبيقها في الاتحاد السوفيتي.