محام دولي: جرائم الغزو الانكلوامريكي للعراق لن تسقط بالتقادم

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/660185/

أكد رئيس جمعية المحامين العرب في بريطانيا صباح المختار أن الجرائم التي ارتكبتها القوات الأمريكية والبريطانية في العراق لا تسقط بالتقادم، بما في ذلك جريمة العدوان وجرائم الإبادة البشرية والجرائم المستقلة ضد أشخاص.

وقال في حديث خاص لبرنامج "قصارى القول" ان الظرف قد لا يكون مناسبا لتقديم المسؤولين عن هذه الجرائم للعدالة، نظرا لتمتعهم بالحصانة ضد الاجراءات القضائية، ولأن الدول التي ينتمون إليها لديها القوة والنفوذ، لكنه قال إن الوقت سيأتي وسيتم تقديم جميع المسؤولين عن الجرائم التي ارتكبت في العراق إلى المحاكمة مهما طال الزمن، مشيرا إلى أن التاريخ مليء بالسوابق من هذا النوع.

وأضاف ان الجيل الثاني من العراقيين لن يتنازل عن حقه وسيطالب بالتعويض ومحاكمة جميع المسؤولين عن هذه الجرائم، لان الشعب العراقي ما زال يعاني من نتائج هذا العدوان.

ونصح الراغبين في رفع دعاوى أمام القضاء تهيئة القضية بشكل قانوني ودقيق، وتعزيز الدعوى بالوثائق وكل ما هو متوفر من أدلة وبراهين توثق وقوع الجريمة، بما في ذلك المستندات والصور والتسجيلات وغيرها، مشددا على ضرورة تجنب التناقض في إفادات الشهود والمدعين، وأهمية تحري الدقة في سرد التفاصيل دون زيادة أو نقصان.

وتحدث عن اسباب فشل الكثير من دعاوى الحق الشخصي المرفوعة أمام القضاء الأمريكي، مشيرا إلى ان السبب في ذلك هو ان المحاكم الأمريكية قضت بعدم الاختصاص للنظر في هذه القضايا، لكنه أشاد بالقضاء البريطاني وقال انه قبل النظر في دعاوى مماثلة على اعتبار ان مرتكبيها من البريطانيين.

وذكر أن مؤتمر المحامين الديمقراطيين الذي سيعقد في بروكسل خلال الفترة من 14 إلى 19 أبريل الجاري سيخصص يومين للعراق لمناقشة الاجراءات الكفيلة بملاحقة المسؤولين عن جريمة العدوان على العراق، وإمكانية التحرك بشأن الجرائم المستقلة، وأعرب عن الأمل في ان تحظى هذه الفعالية بتغطية اعلامية، ومشاركة أوسع لمنظمات السلام والمحامين.

للمزيد يمكنكم مشاهدة البرنامج.