سوبونينا: موقف الرياض يمثل العقبة الرئيسة أمام مشاركة طهران في مؤتمر "جنيف-2"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/659077/

اعتبرت مديرة مركز آسيا والشرق الأوسط بموسكو يلينا سوبونينا ضيفة الحلقة الجديدة من برنامج "حديث اليوم" أن المشكلة الرئيسية التي تعرقل مشاركة إيران في مؤتمر "جنيف-2" الخاص بسورية تكمن في موقف الرياض وليس واشنطن.

وأشارت المستشرقة الى أنه لا يجوز المبالغة في حدة الخلاف الروسي-الأمريكي المتعلق بمشاركة ايران في المؤتمر، معتبرة أن الأمريكيين أبدوا مرونة معينة منذ أسابيع أو حتى أشهر فيما يخص الحضور الإيراني، وذلك بفضل تأثير روسيا وبعض اللاعبين في المنطقة، إذ يدرك الجميع استحالة التوصل الى تسوية للأزمة السورية دون مساعدة طهران.

وأشارت الى أهمية استعادة الثقة بين إيران وجيرانها العرب وبالدرجة الأولى دول الخليج، من أجل إحلال الاستقرار وحل الأزمة السورية.

وذكرت سوبونينا أنها، خلال جولتها الأخيرة في الشرق الأوسط التقت بعدد من المسؤولين العرب، لا سيما في عمان والكويت، حيث أكد لها وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الصباح وأخرون أنه ليس لديهم مشكلة مع مشاركة ايران، بل العقبة الرئيسة تتعلق بموقف السعودية.

ووصفت سوبونينا هذا الموقف السعودي بالخاطئ، باعتبار أن حضور ايران والسعودية في جلسة افتتاح للمؤتمر لن يشكل عائقا، علما بأن العمل الأساسي سيبدأ في اليوم التالي بين السوريين أنفسهم والوسطاء الأساسيين وهم  روسيا والولايات المتحدة والأمم المتحدة.

كما أشارت المستشرقة الى أهمية زيارتي وزيري الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف والسوري وليد المعلم الى موسكو هذا الأسبوع، باعتبار أنهما تأتيان في سبيل تحديد مواقف الأطراف نهائيا  قبيل انعقاد مؤتمر "جنيف-2".

واعتبرت أن النفوذ الإيراني على سورية أكبر من النفوذ الروسي، لكن موسكو على الرغم من ذلك، مارست الضغوط الأساسية على الحكومة السورية كي تتقبل فكرة مؤتمر جنيف وقرارات مؤتمر جنيف الأول حول تشكيل هيئة انتقالية في البلاد، وذلك خلافا لعدم نجاح واشنطن في مشاوراتها مع المعارضة السورية، وهو الأمر الذي أظهر أن التأثير الأمريكي على المعارضة ضئيل جدا.

المزيد في الحلقة الجديدة من برنامج "حديث اليوم"