حركة "النهضة" تكشف عن الأسماء الأكثر حظوظا لشغل منصب رئيس الحكومة التونسية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658845/

ضيف هذه الحلقة من برنامج "قصارى القول" هو نائب رئيس حركة "النهضة" عبد الفتاح مورو، الذي سيحدثنا عن المشاورات الجارية لاختيار رئيس الحكومة الجديدة، وللتعليق على تصاعد أعمال العنف في تونس الغير مسبوق.

أوضح مورو أن المشاورات حول اختيار رئيس للحكومة في آخر مراحلها ومن المتوقع الإعلان عن الشخصية التي سترأس الحكومة غدا.

وأشار إلى أن الأسماء الأكثر حظوظا في شغل هذا المنصب هي أحمد المستسرس ومحمد الناصر، وهما وزيران قديمان كانا قد عملا مع الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة، بالإضافة إلى جلول عياد الذي عمل وزيرا للإقتصاد، ومصطفى كمال النابلي الذي كان محافظا للبنك المركزي.

وتعليقا على تصاعد أحداث العنف في تونس قال مورو إن مثل هذه الأعمال ليست جديدة، لأنها سبق وأن حصلت سنة 2006 وادت إلى محاكمة شملت 186 كانوا منتسبين إلى التيار الجهادي وبعضهم حكم عليه بالإعدام والبعض الآخر بالسجن، وأشار إلى أنه بعد قيام الثورة تمتع الذين كانوا في السجن بالعفو التشريعي العام. واضاف أن بعضهم يتصور أنه قادر على فرض فكره بالقوة فهرع إلى رفع السلاح، خاصة وأن السلاح في ليبيا يسهل الحصول عليه، بالإضافة إلى الجماعات المتشددة المنتشرة في الصحراء الجزائرية.

وأكد أن الأصوليين الجهاديين لا يؤمنون بالحوار وليسوا متقبلين لرأي مخالف لهم.