هل أطلق قناصة السفارة الأمريكية في موسكو النار على المعتصمين عام 1993؟

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658737/

تحدث  سيرغي بابورين النائب في مجلس السوفييت الأعلى المنحل عن الأحداث الدامية التي جرت بسبب المواجهة بين الرئيس الروسي الراحل بوريس يلتسين وأعضاء المجلس.

وقال بابورين إنه كان وغيره من الأعضاء يدافعون عن المبادئ التي تدعو الى التغيير، وأنهم رأوا أن ما قام به يلتسين كان يؤثر سلبا على الاقتصاد الدولة.

وأكد أن مجلس السوفييت الأعلى لم يكن يرغب بالمواجهة، إلا أن الزمرة الاليغارشية هي التي كانت معنية بتفتيت الدولة السوفيتية، وأن أسرة يلتسين كانت تحرك الأحداث.

وفي رده على سؤال حول الأنباء التي أشارت آنذاك الى احتمال اطلاق نار من جانب قناصة من السفارة الأمريكية في موسكو ضد المعتصمين، أشار بابورين الى وجود طرف ثالث كان يتحرك ضد الحكومة والمعارضة وقتها.

وذكر أن ذلك الطرف هو الذي أطلق النار على المعتصمين الذين أحاطوا بمبنى المجلس لحمايته.