الأمم المتحدة.. في مصلحة من؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658699/

بدأت الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أعمال دورتها السنوية على خلفية الأزمة السورية الحادة، التي كبحت في الواقع عمل مجلس الأمن الدولي، ما دفع العديد من الأصوات لطرح مسألة إصلاح الأمم المتحدة مجددا.

ووفق أنصار الإصلاح فإن هذه المنظمة باتت تضطلع بشكل أسوأ فأسوأ بمهمات حفظ السلام.

ولكن هناك مشككين من نوع آخر. حيث تتلخص المشكلة كما يقولون ليس في ضعف الأمم المتحدة، بل في أن أمريكا بشكل مستقل أو في إطار تحالفاتها مع بلدان أخرى، تتجاهل مواثيق المنظمة وتشعل حروبا جديدة تستنهض سلسلة من ردود الفعل ونشوب نزاعات جديدة.

وإن كان الأمر يستدعي الاستعانة بآليات الأمم المتحدة فلا بأس، وإن كان من غير الممكن استخدامها .. كما هو الأمر بالنسبة للعراق وليبيا وسورية .. فهذا أفضل!

هل الأمر كذلك؟