طوق النجاة الروسي من المأزق الكيمياوي السوري

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/658659/

اقتراح موسكو بفرض الرقابة الدولية على السلاح الكيمياوي السوري كان بمثابة طوق نجاة سواءٌ لسورية المهددة بالضربات العسكرية ، أو للرئيس أوباما.

في حال ­تطبيق المبادرة الروسية فإن واشنطن ستتمكن من إبعاد نفسها عن مسؤولية التسبب في إشعال نزاع مسلح جديد غير معروف النتائج في الشرق الأوسط.

ولذا وصف أوباما الحركة الروسية المنقذة بـ”الاختراق الكبير".

الخطوة الروسية هذه قد تغدو فعلا نقطة تحول في مسار الكارثة السورية.

ولكن ، هل يمكن اعتبار أن خيار القوة قد أزيح عن الطاولة ؟

هل كانت للأسلحة الكيمياوية التي قبلت القيادة السورية التخلي عنها أهمية ما بالنسبة لقدرة البلاد الدفاعية ؟

هل سينام بوتين على أكاليل المجد بعد انتصاره على أوباما، أم انه سيبحث عن تنسيق أعمق لصالح الحل السياسي مع البيت الأبيض؟

هل يشكل التنسيق بين روسيا وأمريكا في الملف الكيمياوي السوري المتفجر خطوة طال انتظارها في طريق التسوية الشاملة للمأساة الدموية التي يعيشها الشعب السوري؟

أهلا بكم في بانوراما!